Wednesday, December 31, 2014

..ســـــهرة ديــــل السنة...

0 comments
أيوووة
ديـــــل السنــــة
لأننا بنعملها أخر يوم فى السنة
صح؟ وغالبا بنام قبل ما تنتهى الليلة دى
زمـــــــــــــــــــان

لما كان أولاد أختى صغيرين
كنت بأعمل حفلة بمناسبة نهاية السنة
مكنتش لسه غيرت حساباتى بأن أنتهاء عام
هو ايضا نهاية عام من أعمارنا
المهم كنت اخد من كل واحد منهم
جنيــــــ2ــة صغارا وكبارا
كنت أجيب
لب و سودانى وحمص وفشار
(غاووووية أنا)
وكمان اجيب بيبسى كبير
وجاتوووة 
وأعمل ساندوتشات بانية وجبنة رومى
ونأجر فيلم فيديو
(ويحصل 100 خناقة على إختياره)
وكل مرة يطلع  هو هو اللى شافناه قبل كدا
(Die Hard2)
لانهم بتوع نادى الفيديو كانو بيغيروا الأسم العربى أحيانا
طبعا دا كان قبل ما الدش بنتشر بالصورة دى
وبقت السهرة المقررة علينا
Home Alone 1
  وكنا دايما نلعب لعبة مشهورة
 مع بعض اللى هى من غير كلام : لعبة أسماء الأفلام
واللى يتغلب يبقى عليه يعمل الشاى ويغسل الكوبايات


:::::::::::
هل السهرة دى
غيرتنى او أخرجتنى عن دين الإسلام!!؟
هل جعلتنى أرتكب اى معصية أو خطيئة!!؟
هل اعاقب عليها!!؟
انا لم ارقص فيها
لم اشرب منكراً
لم أقل فاحشة من القول
ولم أؤخر صلاتى أو قيامى
هى ترويح عن الروح
وعن من عندك فى البيت

وكمان أنا باحتفل 
بــــديل السنة
☺☺☺كل عام والجميع بـمليوووووون خيرومعلش نقفل التعليقات المرة دى

Tuesday, December 30, 2014

...الأمثال الشعبية...

16 comments



أمثالنا الشعبية
بحر ملهوش أخر
فيها الصح وفيها الغلط
فيها اللى راحت عليه
وفيها اللى الفايدة مستمرة فيه
وفيه المتوافقين
وفيه المتضادين
وفيه اللى ما يصحش نقولها ولا نذكرها

 
المهم انا نفسى أعمل تدوينة
اجمع فيها كل الأمثال الشعبية
اللى أعرفها او اللى بأسمعها
وكمان اللى ممكن الأصحاب
يقولولى عليـــــــــــــــــها
طبعا حتقولولى وانتى مين
علشان تعملى موضوع
زى دا
اهوة بقى
موضوع وزانن على راسى
وحاخليه مفتوح
بمعنى
كل ما أفتكر مثل حاكتبه
وكل ما يجينى او يبعتلى
حد مثل حاكتبه وأكتب اسم اللى بعته
ونبدأ النهاردة

أ
اللى يجى منه أحسن منهالباب اللى يجيلك منه الريح سده وأستريح
أبن الوز عوام
أصبر على جارك السو يايرحل يا تجيله داهية
أضرب المربوط يخاف السايب
اللى يحتاجه البيت يحرم على الجامع
أعمل الخير وارميه البحر
الكدب ملهوش رجلين
العشرة ماتهونش الأ على ابن الحرام
الدهن فى العتاقى
الشباب شباب القلب

البيت بيت ابونا وجُم الغُرب يطرودونا
الجنازة حارة والميت كلب
أتلم المتعوس على خايب الرجا

اخطب لبنتك ولا تخطبش لأبنك
أدينى عمر وارمينى البحر
الغالى تمنه فيه

اللى أيده فى الميه غير اللى ايده فى النار
العين فلقت الحجر
القلب على القلب رحمة
الأيد البطالة نجسة
أيد على أيد تساعد
ايد لوحدها ما تصقفش
اللى ما يعرفش يقول عدس
العين عليها حارس

أمسك الخشب

العدو يوم ما يصفا يخفا
الملافظ سعد
الأخ أخو مراته والهبلة تحلف بحياته

النوم سلطان
اللى يحب ما يكرهش
أكفى على الخبر ماجور
اللى يحب يبان فى عينيه
 الجوز موجود والأبن مولود والأخ مفقود
أتقى شر من أحسنت اليه
الراجل لو غول ما بيكلش مراته
اللى جرى ما ينقال ولا ينقرا
الخال والدالخالة والدة
الولد القرف يجيب لأهله الشتيمة
القارعة تتباهى بشعر بنت اختها
اللى فات على اللسان نتان
امشى بين الناس معرّش ولا تمشيش مكرّش
البطن ما بتفتتش
اللى يجى فى الريش بقشيش
أبن الأبن أبن القلب وابن البنت أبن (الكلب)عفوا ياعنى
الضرة مرة

اللى تغلب بيه العب به
الدفا عفا
اللى يختشى من بنت عمه ما يجبش منها عيال
اللى يخاف من العفريت يطلعله
الصيت ولا الغنى
أمشى عدل يحتار عدوك فيك
أجرى يا ابن أدم جرى الوحوش غير نصيبك لن تحوش
اللى أتلسع من الشوربة ينفخ فى الزبادى
أسعى يا عبد وأنا أسعى معاك
أطعم الفم تستحى العين
أعمل خير وأرميه البحر
إيش تاخد الريح من البلاط

الكبر على أهل الكبر صدقة

أدى العيش لخبازه ولو يأكل تلات اربع
الجنية غلب الكارنية
أبنك على ما تربيه وجوزك على ما تعوديه
إن كبر أبنك خاووويه
اللى من غير أم حاله تغم
أكفى القدرة على فومها تطلع البنت لأمها
أصحاب العقول فى راحة
اللى جوزها يقولها ياعورة جيرانها يلعبوا بيها الكورة
اللى بيته من أزاز ما يحدفش الناس بالطوب
أيش جاب الغراب لأمه
الشاطرة تغزل برجل حمار

إن كان جارك فى خير افرحله إن ماجاش منه يغنيك عنه
الأهل عزوة

أهلك لا تُهلك
الأقارب عقارب

إن كان لك صاحب لا تحاسبه ولا تناسبه
اللى له ضهر ما يضربش على بطنه
إن كان حبيبك عسل ما تلحسوش كله
القرش الأبيض ينفع فى اليوم الاسود
الأم تعشش والأب يطفش
أكنس بيتك ورشه ما تعرف مين اللى يخشه
البانى طالع والفاحت نازل
إن فاتك الميرى أتمرغ فى ترابه

أدينى عمر وأرمينى البحر

اللى ما يشترى يتفرج
اللي ما يحطنيش كحله في عينه ما استعناهوش مداس فى رجلي 

أن كنتوا نسيتوا اللي جرى هاتوا الدفاتر تتقرا 
(زهــــراء
)


إن عشقت إعشق قمر وإن سرقت إسرق جمل
اللى بيخاف من العفريت بيطلعله
اربط الحمار مطرح ما يحب صاحبه

الأدب فضلوه عن العلم
أدب ابنك صغير تفرح بيه كبير
أدعي على ابنى و أكره اللى يقول آمين
الضرب فى الميت حرام
إن جار عليك جارك غير باب دارك
 الكلام الزين بيسد الدين

-مدونة الفرسان-
 



ب
بعد ما شاب ودوه الكُتّاب

باب النجار مخلع
بيخانق دبان وشه

بكرة نقعد جنب الحيطة ونسمع الزيطة
بيت النتاش ما يعلاشباب النجار مخلع
بصلة المحب خروف


تتيجى تصيده يصيدك
تور الله فى برسيمه
ترش الملح ما ينزلش
تكلوه يروح تفرقوه يفوح
تبقى فى بؤك وتقسم لغيرك
تبصلى بعين أبصلك بأتنين
ترش الملح ما ينزلش
تراعينى بعين أراعيك باتنين


ث

ج
جبر الخواطر على الله

جوز الأتنين لقادر لفاجر
جنازته ولا جوازته
جوز الأتنين سلطان وجوز التلاتة بهلوان
جنازة بدف وطار ولا قعدة الراجل فى الدار
جه يكحلها عماها
جت الحزينة تفرح مالقتلهاش مطرح


ح
حر النسا بعد الرجال عنهم

حالق راسه وعدمان ناسه
حمارتك العارجة تغنيك عن سؤال اللئـيم
حب ودارى وأكره ووارى
حبيبك يبلعلك الزلط وعدوك يتمنالك الغلط
حب العواجيز طعمه لذيد
(زهووووورة)


خ
خطبوها اتعززت فاتوها اتندمت
خيرا تعمل شرا تلقى
خد من التل يختل
خدوهم فقرا يُغيكم الله
خدوا فالكم من عيالكم


د
ديل الكلب عمره ما ينعدل

دارى على شمعتك تقيد

ذ
ر
ريحة ابو على ولا عدمه

(مثل ليبى)

ز
زى السمك بياكل بعضه
زى دود المش منه فيه
زى القرع يمد لبرهـ

س
سكينة الأهل تلمة تجرح ولا تدبحش


ششهر وشُهير ويكبر الصغير

ص
صام صام وفطر على بصلة

صباح الخير ياجارى انت فى حالك وأنا فى حالى
صام صام وفطر على بصلة

صاحبك من بختك
-مدونة الفرسان-

ض
ضل راجل ولا ضل حيط

ضربنى وبكى وسبقنى واشتكى
ضرب الحبيب زى أكل الزبيب
(كذب)

ططماعنجى بناله بيت فلسنجى سكنلو فيه
طوبة على طوبة خلى العاركة منصوبة
طباخ السم دواقه

ظ

ع
عين الحسود فيها عود
عسل واتغســـــل

عينى عليك باردة

عينى فيه واقول أخييييه
عدوك ابن كارك
عدوك عدو دينك
عصفور فى اليد خيرمن عشرة على الشجرة

علمنى الصيد ولا تعطينى سمكة
(مثل صينى-مدونة الفرسان)
غ



ف
فقر وعنطظة

فيها لأخفيها

فرحة ما تمت خدها الغراب وطار
فلان يوديك البحر ويرجعك عطشان
فى الوش مراية وفى القفا سلاية


ق
قعدة الخزانة ولا جوازة الندامة
قالوا ايه اللى علمك البكا قلت كتر الواح
قال ياخبر النهاردة بفلوس بكرا يبقى ببلاش
قدم السبت تلاقى الحد أدامك
قالوا لفرعون أيه فرعنك قال ملقيتش اللى يردنى
قالوا ايه اللى رماك على المر قلت اللى أمر منه
قالوا تعالى يا ابويا شرفنى قال لما يموت اللى يعرفنى
قالوا للحرامى احلف قال جالك الفرج
قالوا ايه اللى أحلى من العسل قلت الخل لو كان ببلاش
قلبى على ولدى أنفطر وقلب ولدى عليا حجر

قيراط حظ ولا فدان شطارة
ك
كله مكفوف على الرفوف للعيل الملفوف

كتر الأسية تقطع عروق المحبة

ل
لولا سلامك لكلت لحمك قبل عضامك
لبس البوصة تبقى عروسة

لولاك يا لسانى ما اتصحكيت يا قفايا

لسانك حصانك ان صنته صانك وانت هنته هانك

مما محبة الأ بعد عداوةمن كتر خطابها بارت
مال الكنزى للنزهى
مية نورى ولا دمنهورى
(عفواً ياعنى)
من دخل دارك جاب الحق عليك
مسيرك يا مرات الأبن تبقى حما
ما يفضل على المرواد الأ شر البقر
مالنا رايح وعرضنا فايح
موت وخراب ديار
ميه مالحة ووشوش كالحة
مات الكلب عزوا السيد مات السيد حيعزوا مين؟
مية نيلى ووشوش خنازيرى

من جاور السعيد يسعد
من فات قديمه تـــاهــ
من برا هلا هلا من جوه يعلم الله

من باعك بيعه و ارتاح من قهره
(وان كنت عطشان اوعي تعدي على نهره (زهــــراء


ن

نقول تــور يقولوا أحلبوهـ


(نص العمى ولا العمى كله
(زهــــــــــراء

هـ
هبلة ومسكوها طبلة

هنونونى وبنونونيى واعرف طريق اللى ولدونى

و
وجع البطن ولا دلق الطبيخ


ىياريتنى بيضا وليا ضبّ اصل البياض عند الرجال ينحب
يامخلفة البنات يامخلفة الهم للممات
ياوارث مين يورثك ياباكى مين يبكى عليك
ياناس ياشر كفاية قر
يغلبك بالمال اغلبيه بالعياليعملوها الصغار ويقعوا فيها الكبار
يادارى ياساترة عارى يامنيمانى للضحى العالى
يابخت من جابت بناتها قبل ولادها

ياواخد القرد على ماله يروح المال ويفضل القرد على حاله
ياجارية أطبخى ياسيدى كلف

يابخت من زار وخفف

يابخت من بكانى وبكى عليا مش اللى ضحكنى وضحك الناس عليا
يارايح كتر من الفضايح

(يا مستني السمنه من ورك النمله عمرك ما هتقلي(زهــــراء


ونقفل على كدا دلوقتى

ولنا لقاءات اخرى بأذن الله

إن كان فى العمر بقية
والشىء بالشىء يذكر
الشهور القبطية والأمثال الشعبية

Sunday, December 28, 2014

أولاد حارتنا أول ماكتب نجيب محفوظ في الاهرام

4 comments


تلقي إدريس اللطمة بصبر ينفد‏,‏ وأن عليه أن يتوقع لطمات أشد إذا تمادي فيها‏,‏ ولكن الغضب لم يدع له فرصة لتدبر العواقب‏,‏ فاندفع خطوات حتي كاد يلاصق أدهم وانتفخ كالديك المزهو ليعلن للأبصار فوارق الحجم واللون والبهاء بينه وبين أخيه‏.

 وانطلق الكلام من فيه كما ينطلق نثار الريق عند العطس بغير ضابط
إني وأشقائي أبناء هانم من خيرة النساء أما هذا فابن جارية سوداء..
شحب وجه أدهم الأسمر دون أن تشذ عنه حركة علي حين لوح الجبلاوي بيده قائلا بنبرات الوعيد
تأدب يا إدريس..
ولكن إدريس كانت تعصف به عواصف الغضب المجنونة فهتف
وهوه أصغرنا أيضا فدلني علي سبب يرجحني به إلا أن يكون زماننا زمان الخدم والعبيد
اقطع لسانك رحمة بنفسك يا جاهل
إن قطع رأسي أحب إلي من الهوان..
ورفع رضوان رأسه نحو أبيه وقال برقة باسمة
نحن جميعا أبناؤك, ومن حقنا أن نحزن إذا افتقدنا رضاك عنا, والأمر لك علي أي حال.. وغاية مرامنا أن نعرف السبب..

وعدل الجبلاوي عن إدريس إلي رضوان مروضا غضبه لغاية في نفسه, فقال

أدهم علي دراية بطباع المستأجرين ويعرف أكثرهم بأسمائهم, ثم إنه علي علم بالكتابة والحساب..
وعجب إدريس من قول أبيه كما عجب إخوته. متي كانت معرفة الأوشاب ميزة يفضل من أجلها إنسان؟! ودخول الكتاب أهو ميزة أخري ؟! وهل كانت أم أدهم تدفع به إلي الكتاب لولا يأسها من فلاحه في دنيا الفتونة ؟ وتساءل إدريس متهكما
أتكفي هذه الأسباب لتبرير ما يراد بي من مذلة؟
فأشار الجبلاوي نحوه بضجر وقال
هذه إرادتي, وما عليك إلا السمع والطاعة..
والتفت الرجل التفاتة حادة صوب أشقاء إدريس وهو يسأل ما قولكم؟
فلم يحتمل عباس نظرة أبيه, وقال وهو واجم
سمعا وطاعة..
وسرعان ما قال جليل وهو يغض طرفه
أمرك يا أبي..
وقال رضوان وهو يزدرد ريقه الجاف
علي العين والرأس
عندئذ ضحك إدريس ضحكة غضب تقلصت لها أساريره حتي قبحت وجهه وهتف
يا جبناء, ما توقعت منكم إلا الهزيمة المزرية, وبالجبن يتحكم فيكم ابن الجارية السوداء..
صاح الجبلاوي مقطبا عن عينين تتطاير منهما النزر
إدريس!
ولكن الغضب كان قد اقتلع جذور عقله فصاح بدوره
ما أهون الأبوة عليك, خلقت فتوة جبارا فلم تعرف إلا أن تكون فتوة جبارا ونحن أبناؤك تعاملنا كما تعامل ضحاياك العديدين..
اقترب الجبلاوي خطوتين في بطء كالتوثب وقال بصوت منخفض وقد أنذرت أساريره المنقبضة بالشر
اقطع لسانك ولكن إدريس واصل صياحه قائلا لن ترعبني, أنت تعلم أنني لا أرتعب وأنك إذا أردت أن ترفع ابن الجارية
فلم ولن أسمعك لحن السمع والطاعة..
ألا تدرك عاقبة التحدي يا ملعون؟
الملعون حقا هو ابن الجارية..
فعلت بنرات الرجل واخشوشنت وهو يقول
إنها زوجتي يا عربيد فتأدب وإلا سويت بك الأرض
وفزع الإخوة وأولهم أدهم لدرايتهم ببطش الجبار ولكن إدريس كان قد بلغ من الغضب درجة لم يعد يدرك معها خطرا كأنه مجنون يهاجم نارا مندلعة فصاح
إنك تبغضني, لم أكن أعلم هذا ولكنك تبغضني دون ريب, لعل الجارية هي التي بغضتنا رليك, سيد الخلاء وصاحب الزوقاف والفتوة الرهيب ولكن جارية استطاعت أن تعبث بك, وغدا يتحدث عنك الناس بكل عجيبة يا سيد الخلاء
قلت لك أقطع لسانك يا ملعون..
لا تسبني من أجل أدهم, طوب الأرض يأبي ذلك ويلعنه, وقرارك الغريب سيجعلنا أحدوثة الأحياء والحواري..
فصاح الجبلاوي بصوت صك الأسماع في الحديقة والحريم اغرب بعيدا عن وجهي..
هذا بيتي فيه أمي, وهي سيدته دون منازع
لن تري فيه بعد اليوم, وإلي الأبد..
واكفهر الوجه الكبير حتي حاكي لونه النيل في احتدام فيضانه, وتحرك صاحبه كالبنيان, مكورا قبضة من صوان. وأيقن الجميع أن الدرس قد انتهي. ما هو إلا مأساة جديدة من المآسي التي يشهدها هذا البيت صامتا, كم من سيدة مصونة تحولت بكلمة إلي متسولة تعيسة. وكم من رجل غادره بعد خدمة طويلة مترنحا يحمل علي ظهره العاري آثار سياط حملت أطرافها بالرصاص والدم يطفح من فيه وأنفه. والرعاية التي تحوط الجميع عند الرضا لا تشفع لأحد وإن عز جانبه عند الغضب. لهذا أيقن الجميع أن إدريس قد انتهي. حتي إدريس بكري الواقف ومثيله في القوة والجمال قد انتهي. ويقدم الجبلاوي خطوتين أخريين وهو يقول
لا انت ابني ولا أنا أبوك, ولا هذا البيت بيتك, ولا أم لك فيه ولا أخ ولا تابع, أمامك الأرض الواسعة فاذهب مصحوبا بغضبي ولعنتي, وستعلمك الأيام حقيقة فتدرك وأنت تهيم علي وجهك محروما من عطفي ورعايتي..
فضرب إدريس البساط الفارسي بقدميه وصاح
هذا بيتي ولن أغادره..
فانقض عليه الأب قبل أن يتقيه, وقبض علي منكبه بقبضة كالمعصرة, ودفعه أمامه والآخر يتراجع متقهقرا, فعبرا باب السلاملك, وهبطا السلم وإدريس يتعثر, ثم اخترق به ممرا تكتنفه شجيرات الياسمين حتي البوابة الكبيرة فدفعه خارجا وأغلق الباب.
وصاح بصوت سمعه كل من يقيم في البيت
الهلاك لمن يسمح له بالعودة أو يعينه عليها...
ورفع رأسه صوب نوافذ الحريم المغلقة وصاح مرة أخري
وطالقة ثلاثا من تجترئ علي هذا..
(2)
منذ ذلك اليوم الكئيب وأدهم يذهب كل صباح إلي إدارة الوقف في المنظرة الواقعة إلي يمين البيت الكبير, وعمل بهمة في تحصيل أجور الأحكار وتوزيع أنصبة المستحقين وتقديم الحسابات إلي أبيه. وأبدي في معاملة المستأجرين لباقة وسياسة فرضوا عنه علي رغم ما عرف عنهم من مشاكسة وفظاظة. وكانت شروط الواقف سرا لا يدري به أحد سوي الأب فبعث اختيار أدهم للإدارة الخوف من أن يكون هذا مقدمة لإيثاره في الوصية. والحق أنه لم يبد من الأب قبل ذلك اليوم ما ينم عن التحيز في معاملته لأبنائه. وعاش الإخوة في وئام وانسجام بفضل مهابة الأب وعدالته حتي إدريس علي قوته وجماله وإسرافه أحيانا في اللهو لم يسئ قبل ذلك اليوم إلي أحد من إخوته. كان شابا كريما حلو المعشر حائزا للود والإعجاب. ولعل الأشقاء الأربعة كانوا يضمرون لأدهم شيئا من الإحساس بالفارق بينهم وبينه, ولكن أحدا منهم لم يعلن هذا ولا أشتم منه في كلمة أو إشارة أو سلوك. ولعل أدهم كان أشد إحساسا منهم بهذا الفارق, ولعله قارن كثيرا بين لونهم المضيء ولونه الأسمر, بين قوتهم ورقته, بين سمو أمهم ووضاعة أمه, ولعله عاني من ذلك أسي مكتوما وألما دفينا, ولكن جو البيت المعبق بشذي الرياحين, الخاضع لقوة الأب وحكمته لم يسمح لشعور سيء بالاستقرار في نفسه, فنشأ صافي القلب والعقل. وقال أدهم لأمه قبيل ذهابه إلي إدارة الوقف.
باركيني يا أمي, فما هذا العمل الذي عهد به إلي سوي امتحان شديد لي ولك..
فقالت الأم بضراعة ليكن التوفيق ظلك يا بني, أنت ولد طيب والعقبي للطيبين..
ومضي أدهم إلي المنظرة ترمقه العيون من السلاملك والحديقة ومن وراء النوافذ وجلس علي مقعد ناظر الوقف وبدأ عمله. وكان عمله أخطر نشاط إنساني يزاول في تلك البقعة الصحراوية ما بين المقطم شرقا والقاهرة القديمة غربا, واتخذ أدهم من الأمانة شعارا, وسجل كل مليم في الدفتر لأول مرة في تاريخ الوقف, وكان يسلم إخوته رواتبهم في أدب ينسيهم مرارة الحنق ثم يقصد أباه بحصيلة الأموال...
 فصل من رواية أولاد حارتنا
نشر بالاهرام في1959/9/22


Friday, December 26, 2014

...ليتنــــــا...

0 comments


لــــــــــــيتنا
نملك الحكمة فى الصغر
والقوة فى الكبـــــــــــر
والمال فى كليهما

ولــــــــكن 
مـــا دام 
الله 
سبحانه وتعالى
أختار لنــــا أن نكون
أقــــــوياء فى الصغـــر
حكمـــــــــاء فى الكــــبر
أغنياء بــــــــما رزقنــــا
فــــــهو الأكمل والأنسب
لنـــــــــــــــــــــــــــــا

Tuesday, December 23, 2014

...حـــــــلم...

8 comments

بداخل
كلاً  مــــنا
حلم لا يتعـــــب
وأمانى لا تنضب
!!وواقع يرفض التغير

Sunday, December 21, 2014

...واحد قليل الأدب:تدوينة قديمة...

16 comments




أعجب لأباً لثلاثة شباب
(زى الورد كما نقول بلغتنا المصرية العامية)
يتخذ منهم وسيلة للدخول الى البيوت
بحجة انه يريد تزويجهم
يتكلم ويتحدث وياكل ويشرب
ويتلاقى ويتقابل ويعزم ويتعزم
ثم إذا ما بدرت بادرة قبول للطلب
سواء من اهل البنت أو من الأبن
سارع ببدء الإعتراضات
وسوًًَق الإعتذارت
والهروب بسرعة من الموقف
بأى حـــــــــــجة
(والـــسلام)
للأسف فى كل مرة يفعل هذا
يجر معه ابنائه وزوجته
والتى هى جارة لنا
وهم يعلمون بنيته من حال المبتدى
ولكن لا حيلة لهم جميعا قوة شخصيته
وتحكمه فى مصادر دخلهم وتهديده المستمر لهم
يجعلهم كالعبيد أمامه
ياأسفى على رجال وأبـاء مثله

******

هى تدينة قديمة كما ذكرت
وبدى اضيف ان الحال كما هو
لم يتزوج الأولاد ولم  يكف الأب
عن زيارات البيوت بحجة تزويج الأولاد

Saturday, December 20, 2014

...أُمـــــنيةِ طفل...

6 comments

سألته
ماذا تتمنى أن تكون؟ 
أجـــــــــــــــــاب
!طـــــــــــــــــــيارة
  أستغـــــــــــــربت 
لمــــــاذا؟؟
لألحق بأمى التى سافرت وتركتنى
عــــــــــــــــــند جدتى
بــــــــعد أن تزوجت
 !!ولم تعود 

******
الصورة مأخوذة من النت
أما الحكاية فــــمن الأيام

Friday, December 19, 2014

...حـــديث شــــــريف:ســـــؤال وجواب....

6 comments


سؤال
من قرأ سورة الإخلاص
عشر مرات
 بني له بيت في الجنة
 فهل هذا الجزء مذكور في أحاديث
الرسول صلى الله عليه وسلم؟

جــــــواب

 فقد روى الإمام أحمدفي المسند حديثاً
 يفيد أن من قرأ سورة الإخلاص عشر مرات
 بنى الله له بيتاً في الجنة
ذكرناه في الفتوى رقم: 55855.


والحديث حسنه
 الشيخ
 الألباني
 في السلسلة الصحيحة
وضعفه الشيخ 
شعيب الأرناؤوطكما في الفتوى رقم: 35327.

والله أعلم
المصدر

Wednesday, December 17, 2014

Monday, December 15, 2014

التسليم=Rendition

4 comments

Rendition

«التسليم»..
نظرة «كلاسيكية»
 عن تخلي أمريكا عن دور
«قبلة» الحرية والإنسانية في العالم


    رامى عبدالرازق    ٢٩/ ٥/ ٢٠٠٨


أفيش الفيلم
منذ اللقطات الأولي للفيلم هناك تجهيل متعمد للمدينة العربية التي تدور فيها الأحداث.. وإن كانت الإشارة إلي إنها في إحدي دول شمال أفريقيا لتضعنا أمام الدول العربية الأفريقية الخمس.. وتساهم اللهجة التي تجمع ما بين الفصحي والعامية المصرية في التشويش علي هوية المدينة.. وتزيد صورتها المتخلفة (شوارع بدائية وعربات كارو وسحابة من الأتربة والرمال عالقة في الجو ومقاهي مزدحمة) لتكثف إحساس المتفرج خاصة الغربي - بمدي الفرق بين المدن الغربية الحديثة وبين المدن الشرقية الأفريقية التي لاتزال في طور التكوين والبعيدة عن التحضر.
ويحمل السيناريو إشارات كثيرة عن تورط عناصر إرهابية مصرية (نسبة إلي محمد عطية المشتبه في تورطه في ١١سبتمبر).. إلي جانب أن الشخصية الرئيسية التي يتمركز الفيلم حولها (أنور الإبراهيمي) هي لشاب مصري المولد أمريكي النشأة يعمل مهندس كيميائياً.. تشتبه عناصر المخابرات المركزية الأمريكية في علاقته بقيادي إسلامي متطرف.. نتيجة خطأ في نظام المراقبة من ناحية وفي النظرة التي أصبحت لدي الأمريكيين لكل من هم من أصول عربية ويقيمون في أمريكا بعد هجمات ١١ سبتمبر ٢٠٠١..
 ومنذ القبض علي المهندس أنور الإبراهيمي ونحن نري في جانب الكادر طائرة متأهبة للطيران في أي لحظة وعندما تقرر مسؤولة المخابرات عدم الإفراج عنه تصدر أمرا بسيطا في لغته عميقا في دلالته (ضعه علي الطائرة).. ولم تقل (ضعه علي طائرة) لأن التعريف هنا يعني أن الطائرة ما هي إلا رمز لوجهة معينة معروفة لهم..
 حيث يبرز الفيلم الجانب الوحشي والسري في العلاقات بين أمريكا وبين الأنظمة العربية ـ ومن بينها مصر - وكيف أن أمريكا كزعيمة للعالم الحر وسيدة المجتمع الديمقراطي تستغل الأنظمة العربية المُهددة من قبل الجماعات المتطرفة في تعذيب واستجواب واستخراج المعلومات من المعتقلين وذلك بترحيلهم أوالتخلي عنهم خارج الأراضي الأمريكية.. وتعذيبهم بواسطة أشخاص ليسوا أمريكيين وفي أماكن لا تعلم عنها الإدارة الأمريكية شيئا، حتي يكون إنكار حدوثها أمام العالم إنكارا نقيا وكاملا..
وكما يأتي علي لسان مسؤولة المخابرات التي تجسد دورها ميريل ستريب - فإن أمريكا لا تعذب أحدا ولكنها تهتم فقط بالمعلومات.. ولا يعنيها كيف استخرجت الأنظمة المتعاونة هذه المعلومات من الأشخاص الذي تخلت عنهم أمريكا سواء كانوا مواطنين يحملون جنسيتها أو لا.. هنا تأخذ فكرة التخلي معني أكثر تجريدية وشمولا فهو ليس تخلي الإدارة الأمريكية فقط عن بعض ممن يحملون جنسيتها في مقابل حماية أمنها القومي، ولكنه تخليها عن مبادئ الديمقراطية والعدالة والحرية الإنسانية التي تنادي بها وتعتبر نفسها قبلتها في العالم أجمع.
مشكلة الفيلم هي وجهة النظر التي صارت كلاسيكية نتيجة استهلاكها في العديد من الأفلام التي تناولت علاقة أمريكا بالشرق العربي خلال السنوات الأخيرة.. بداية من السرد اللوني حيث يرمز للشرق بلون أصفر رملي مأخوذ من الصحراء ورمالها.. أما الغرب فلونه الأزرق البارد يضع الأشياء والبشر في بيئة ناصعة نظيفة ونقية، وهي إيحاءات بصرية يدركها اللاوعي فتستريح العين في مشاهد واشنطن بينما يعكر صفو البصر ذرات الرمال العالقة في الجو الشرقي الأفريقي..
 كذلك استخدام الظلال في مشاهد تعذيب الشاب المصري علي يد المخابرات العربية والاعتماد علي الكاميرات المحمولة في لقطات المدينة العربية الضيقة لإعطاء الإحساس بعدم الثبات والتلوي خلف الشخصيات في الدروب الثعبانية.. وكلها تيمات بصرية رأيناها في أفلام مثل المملكة وسيريانا.
علاقة دوجلاس ـ الممثل جاك جالينهال - رجل المخابرات الأمريكي الذي يتولي عملية التحقيق من الجانب الأمريكي مع الفتاة العربية التي تعاونه في المكتب، علاقة جنسية ذات دلالة تفيد إبراز التفوق الذكوري.. فالأمريكي يضاجع تلك العربية كعشيقة سرية.. إلي جانب التركيز في الجو الشرقي علي الروح الفلكلورية الجنسية..(راقصات وكبت وأتربة في الشوارع وشخصيات حاكمة مستبدة ومزدوجة مسلمة وتشرب الخمر وتتعامل مع أمريكا وهي منغلقة الذهن والنفس تمارس سيطرتها الذكورية علي المجتمع من خلال قصة المسؤول الأمني العربي ورفضه أن تختار ابنته زوجها )..
 ونندهش من هذه النظرة الكلاسيكية رغم وجود قراءة واسعة من قبل كاتب السيناريو عن الواقع العربي بشكل متعمق فهو أول فيلم أمريكي يظهر شعار حركة كفاية في مصر.. صحيح أنه نقله من الجماعة المعارضة إلي الإسلاميين المتطرفين.. وكأنه يمزج هنا التيار الليبرالي بالتيار الإسلامي.. وينقلنا إلي شوارعنا حيث اقتحام الأمن المركزي لمظاهرات الطلبة الإسلاميين وقمعهم بشكل وحشي..
ولكن هذا التفاوت في التعاطي سينمائيا مع المشكلات التي شهدها صناع الفيلم علي شاشات قناتي الجزيرة والعربية، خلق حالة من التناقض والسطحية كان من الممكن تفاديها لو تم التخلي عن النظرة العلوية المبالغ فيها لتخلف المجتمع الشرقي.. وهو ما يعطينا دوما الإحساس بعدم الحيادية والتأكيد علي التفوق الحضاري والفارق التاريخي بين الشمال والجنوب أي بين من هم في قمة العالم ومن هم في قاعه.
القصة
فيلم «صادم» يكشف دولاً عربية تعذب أبرياء لحساب المخابرات الأمريكية
كتبت:ريهام جودة
يفضح الفيلم الأمريكي RENDITION أو «التسليم» الذي يعرض تجاريا في مصر تحت اسم اشتباه - ما يتعرض له المتهمون العرب والمسلمون المشتبه في تورطهم في قضايا الإرهاب من عمليات تعذيب في دول أخري خارج الولايات المتحدة، معروفة بصداقتها للإدارة الأمريكية، ويعود مصطلح RENDITION إلي ما هو متعارف عليه في المخابرات المركزية الأمريكية حيث يقوم رجالها باختطاف المشتبه في تورطهم في الإرهاب ويسلمونهم إلي أطراف متعاونة في أجهزة المخابرات في الدول الأخري والذين يتولون بدورهم بعمليات التعذيب الجسدي والنفسي غير المقبولة أو المتحملة ضد المشتبه فيهم بعيدا عن وسائل الإعلام الأمريكية أو منظمات حقوق الانسان وفي مخابئ سرية،
 وقد تستمر عمليات التسليم الاستثنائي والتعذيب لانتزاع اعترافات معينة لفترة طويلة تمتد أعواما دون تحديد المدة التي يخضع خلالها المشتبه فيه لذلك وربما يتم الإفراج عنهم دون توجيه تهم ثابتة ضدهم وتحديدا تلك التي أشرف عليها رجال الـCIA في دول أخري تعرف بالمواقع السوداء، وبدأت تلك الإجراءات في بداية رئاسة بيل كلينتون للولايات المتحدة، وهذه المواقع تتمتع بسمعة سيئة في القيام بعمليات التعذيب وتضم دولا مثل سوريا ومصر والمغرب والأردن وفقا لتقدير المحللين السينمائيين - وكأن أمريكا تشمئز من ارتكاب مثل هذه الجرائم علي أراضيها كونها دولة متحضرة!
الفيلم يلعب بطولته عمر متولي وريس ويذرسبون وجاك جالينهال وميريل ستريب وآلان أركين، ويقدم الفيلم الشخصية الرئيسية المهندس المصري أنور الإبراهيمي كشخصية مسلمة معتدلة ولاعلاقة لها بالإرهاب أوالتورط في عمليات ضد الولايات المتحدة بل إنه يجد نفسه ضحية وهدفا لوضع أمني عالمي ضد المسلمين، وعلي الجانب الآخر هناك مسلمون إرهابيون يستهدفون الأبرياء، ويبذلون قصاري جهدهم لتجنيد الشباب للقيام بعمليات إرهابية.
تنوعت الآراء حول الفيلم عند عرضه في الولايات المتحدة في أكتوبر الماضي ففي حين ذكر الناقد أندريا تشانس أنه يتناول موضوعا يستحق البحث والمناقشة، قارن الناقد ويلي وافلي بين الفيلم وأمثاله من الأفلام السياسية التي تناولت الممارسات الأمريكية ضد الإرهاب مثل بابل وسيريانا وقال: أراد صناع الفيلم أن يكون سياسيا قويا لكنه جاء صادما بشكل أكبر.
في حين أكد كلايف ستافورد سميث محامي ٤٠ شخصا من المعتقلين في سجن جوانتانامو والذين تعرضوا للتعذيب والحبس دون توجيه اتهامات محددة أن تناول هوليوود للخطف والتعذيب في إطار الحرب علي الإرهاب جريء وواقعي، لكنه اعتبر ذلك التناول لن يغير آراء الناس بين عشية وضحاها فيما يتعلق بنظرة المواطنين الأمريكيين لأهمية مثل تلك الإجراءات ضد ممارسي الإرهاب،
وأضاف سميث: أعتقد أنه كان عملا شجاعا لهوليوود بصورة مدهشة وسيشاهده الملايين لكن هل سنقنع العالم في لحظة؟ بالطبع لا ورغم ذلك يبقي الإعلام له دور حيوي في تشكيل الرأي العام حيال هذه القضية وتحقيق العدالة، وأيضا فيما يتعلق بأكثر من ٣٠٠ سجين مازالوا محتجزين كإرهابيين مشتبه بهم في المعتقل التابع للجيش الأمريكي بجوانتانامو.
ويشير بعض المحللين السينمائيين إلي أن الفيلم ليس خياليا بل مستمدة أحداثه من القصة الحقيقية للكندي السوري المولد ماهر عرار الذي اعتقل من قبل الـ CIA في أحد المطارات الأمريكية.
البطل
«عمر متولي».. بدأ مع «سبيلبرج» وموهبته قادته إلي التمثيل أمام «أنتوني هوبكنز»
في أولي بطولاته السينمائية يقف الممثل الأمريكي من أصل هولندي مصري عمر متولي، ليجسد دور المهندس المصري أنور الابراهيمي الذي تختطفه عناصر متواطئة مع رجال الـCIA وتعرضه لعمليات تعذيب جسدي ونفسي صارخة تنتهي بانتزاع اعترافات كاذبة منه بتورطه في صنع قنابل مستخدمة في عمليات إرهابية ضد الأمن القومي الأمريكي.
وقد لفتت موهبة عمر أنظار النقاد الذين أشادوا به وتوقعوا أن يكون له شأن بين ممثلي هوليوود، خاصة القادمين من الشرق الأوسط، لا سيما وقد قدم دورا مناسبا لملامحه العربية وأصوله المصرية، وهي فرصة قلما تكررت في هوليوود طوال تاريخها، حيث كان يجري غالبا الاستعانة بممثلين ذوي بشرة وشعر داكنين، بغض النظر عن أصولهم ولهجاتهم التي غالبا ما كانت تأتي مشوهة وخليطا من لهجات عربية مختلفة.
عمر بدأ التمثيل وعمره ١٢ عاما في المسرح، قدم مسرحية ثم أخرج مسرحيتين صغيرتين عرضتا علي مسرح برودواي وحققتا نجاحا معقولا، وكانت بدايته السينمائية حين اختاره المخرج ستيفن سبيلبيرج ليشارك في فيلمه «ميونيخ»، ثم قدم فيلم «التسليم» واستطاع أن ينافس بأدائه المميز لشخصية أنور الإبراهيمي زميليه الشابين ريس ويذرسبون وجاك جالينهال، رغم أنهما محترفان علي عكسه كوافد علي هوليوود، إضافة إلي انفراد جاك وريس بتصدر الأفيش الأصلي إلي جانب كل من ميريل ستريب التي تجسد دور رئيسة المخابرات المركزية الأمريكية وألان أركين، بينما لم يحمل الأفيش صورة لعمر.
عمر متولي «٢٨ عاما» كان قد شارك في فعاليات الدورة الأخيرة لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في نوفمبر الماضي، حيث عرض الفيلم، وهو من أب مصري تزوج هولندية، وقد ولد عمر في الولايات المتحدة.
عمر انتهي مؤخرا من تصوير دورين في فيلمي «مدينة المصير الأخير» مع المخرج «جيمس إفوري» والذي سيلعب بطولته «أنطوني هوبكنز» و«لوراليني»، و«أمستردام» الذي أخرجه «إيفوفان هوف».
ريفيو
الاسم الأصلي : Rendition
الاسم التجاري : «اشتباه»
سيناريو : كيلي سان
إخراج : جافين هود
بطولة: عمر متولي وريس ويذرسبون وجاك جالينهال وميريل ستريب
مدة الفيلم : ١٢٢ دقيقة 

منقوووول
___________________
بمناسبة ما أثير عن اشتراك
بلاد عربية عديدة فى تعذيب
مواطنين لها او لغيرها لأنتزاع
اعترافات منهم والضجة المثارة
بسبب ذلك وكأننا لم نكن نعلم
norahaty

Sunday, December 14, 2014

...البـحر وحوادثه....

2 comments
لقي 13 صيادا مصريا مصرعهم
عندما اصطدم مركب الصيد
الذي كانوا على متنه مع سفينة
تحمل حاويات بضائع
بالقرب من ميناء جبل الزيت البحرى
 في خليج السويس
ونجا من الحادث 13 صيادا آخر
 بعدما أنقذهم قارب صيد آخر
 كان في المنطقة عند وقوع الحادث
وقالت وكالة فرانس برس
 إن 13 صيادا لا يزالون في عداد المفقودين
وقال أحد الناجين لقناة تلفزيونية مصرية
 إن 41 صيادا كانوا على متن قارب الصيد
وأضاف الصياد المصري
 أن 11 صيادا نجوا من الموت
بعدما تعلقوا بأجزاء من القارب
 قبيل غرقه بالكامل في البحر
 بعد نصف ساعة من حادث التصادم
وقال رئيس هيئة مؤاني البحر الاحمر

 إن مركبا للصيد خرج من ميناء الأتكة

 بخليج السويس باتجاه البحر الاحمر

 وعند منطقة جبل الزيت 30 كيلو جنوبا

 أدت الرياح العالية الى اصطدامه

 بسفينة الشحن "الصفات" الكويتية الجنسية
وأكد في اتصال هاتفي
أجرته معه بي بي سي
أن السلطات البحرية المصرية
 تحفظت على السفينة الكويتية
في ميناء سفاجا
ريثما تستكمل السلطات التحقيق
في ملابسات حادث التصادم
وقال محافظ السويس
 إن حادث التصادم
 وقع جنوبي المدخل الجنوبي
لقناة السويس ليلة السبت
وأضاف المحافظ
 في تصريحات صحفية
أن عمليات الإنقاذ جارية
 لانتشال جثث القتلى
أو العثور على مصابين آخرين
وهرعت سفن بحرية مصرية
وفرق أمنية وطبية إلى شواطئ
 مدينة الطور وهي عاصمة
 محافظة جنوب سيناء لمساعدة الصيادين
وشاركت ثلاث سفن أخرى
كانت في المنطقة في جهود البحث
عن الصيادين المفقودين
 حسب السلطات المصرية
وقال مسؤولون أمنيون إن
 نحو 40 صيادا كانوا على متن القارب
عند اصطدامه بالسفينة الكويتية
وقال الناطق بأسم
هيئة موانئ البحر الأحمر
 إن السفينة التي اصطدم
 بها قارب الصيد ترفع علم بنما
وتحمل 220 ألف طن
من السلع قادمة من ميناء إيطالي

*******


هل الغريق شهيد؟
خبَّاب بن مروان الحمد


جواب على سؤال: هل الغريق شهيد؟
وسؤال: هل يجوز الترحم على الغريق غير المسلم؟

وردتني أسئلة مُختلفة حول حُكم من مات غريقاً بسبب المنخفض الذي جرفت سيوله بعض الناس.
فأقول باختصار:من مات غريقاً وهو مُوحِّد يشهد الشهادتين ويدين بدين الإسلام، فهو - بإذن الله -يعدُّ من الشهداء هكذا نحسبه والله حسيبه.
فلقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(الشهداء خمسة:المطعون، والمبطون،والغريق،وصاحب الهدم،والشهيد في سبيل الله) رواه البخاري ومسلم.
وقد سُئل شيخُ الإسلامِ ابنُ تيميةَ في الفتاوى (24/293) عَنْ رَجُلٍ رَكِبَ الْبَحْرَ لِلتِّجَارَةِ،فَغَرِقَ فَهَلْ مَاتَ شَهِيدًا ؟!
فَأَجَابَ : (نعَمْ مَاتَ شَهِيدًا إذَا لَمْ يَكُنْ عَاصِيًا بِرُكُوبِهِ).

* تنبيه مهم:
لا يُمكن إطلاق لفظ الشهادة على من مات على غير دين الإسلام، كما لا يجوز الترحم على غير المسلمين بإجماع علماء الإسلام.
نعم ! نحزن لِمُصاب من مات منهم غريقاً،ولا بأس بتعزيتهم،ومواساتهم، والوقوف معهم في كربتهم.
أمَّا أن يُعد من مات على غير دين الإسلام شهيداً ويُسأل له الرحمة والمغفرة، فهذا حرام لقوله تعالى (ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربي من بعد ما تبيَّن لهم أنَّهم أصحاب الجحيم).
لاحظ هدي خير المُرسلين رسولنا محمد صلى الله عليه وسلَّم حيث كان لا يدعو لليهود المُسالمين من أهل الذمة بالرحمة،مع أنَّهم يتمنَّون أن يدعو لهم رسولنا بذلك!!
فعن أبي موسى الأشعري قال:كان اليهود يتعاطسون عند الرسول محمد صلى الله عليه وسلم يرجون أن يقول لهم:يرحمكم الله، فيقول: يهديكم الله، ويصلح بالكم) أخرجه الترمذي وقال: حسن صحيح.
فالرحمة على الميت غير المسلم لا تجوز مطلقاً.
وفَّق الله الجميع لمرضاته.

Saturday, December 13, 2014

...ملابس شتوية..تدوينة قديمة...

0 comments

أضطررت أسـفة
الى لبـــــــس الشتوى
بــــــــــ20%ــــــــــرداً
كــــــــــــــــ80%ــــــــسوفاً!!؟
ايوة
كســـــــــــــــــــوفاً
من عمـايل
الناس فى الشــــارع
كل واحد وواحــــــــدة
لابسين البالطو ولا التـــــايير
ولا البدلة اللى اشتروها فى الأوكازيون
أخر الشتا اللى فاتت فمصدقوا الجـــوسقّع
(شووووووووووووووووووية)
وهوبا راحوا لابسين البالطو
والبوووت الطـــــويل
والكوفية والجوانتى الصوف
ولا كأننا فى الأسكيمو
طبعا وسط دا كله
ما ينفعش افضل
مصـــيفة
النــاس
تقول أية؟
معنديش بالطو
معنديش كوفية!؟
معنديش جوانتى!؟
معنديش بووت طويل؟
وحياتكم أنا كمان لابستــــهم



كلهم ومحدش أحـــســــن من حد

****
عاوزة أضيف بس
انى لسه ما لبستش الشتوى
السنة دى وباين عليا برضه
حالبسه أضطرارا وكسوفا من عمايل
النااااااااااس


Thursday, December 11, 2014

...التدوين وذكرياته-3-...

10 comments

من ذكريات التدوين
اللى مش ممكن أنساها
(وهى كتير على فكرة)
كانت
(مدونة)
صاحبها فى المعاش
وماتت زوجته منذ سنوات طويلة
ويعيش فى بيته بمفرده
ويحكى عن حياته  وحيدا
وعن ذكرياته
وعمله
(وقد كان مديرا عاماً فى مصلحة حكومية)
كان يحكى أيضا عن زوجة ابنه ومؤامرتها المستمرة ضده
المهم
ان هذا الشخص كان عندما يتأخر
فى التدوين
يسارع كثير من متابعيه
بما فيهم
أنا
بالسؤال عنه وان يطمنا
(بلوجريا)
ونتمنى له الصحة والعافية
وبالتدوينة التالية يشكرنا
على اهتمامنا
ويواصل حكاياته
نيجى للمهم
فى مرة
عرفتنى صديقة  بلوجرية
وجارة فيس بوكية
حقيقة الأمر
وان كل تدوينات هذا
الأنسان
وكل كلامه
ما هو الأ صفحات منقولة
بالحرف والمللى
(كوبى وباست)
من رواية
أعتقد اسمها
(حامد زهران مازال حياً)
(صراحة مش متأكدة من المؤلف او اسم الرواية)
لكن اللى أنا متأكدة منه
انها كانت فعلا منقولة من الرواية
نيجى للأهم بقى
(احساسى)
بعد ما عرفت كدا
بجد كنت فى منتهى الحزن
والزعل واحساس بالخيانة
من صاحب المدونة
ليه؟ليه ؟ ليه؟
 ليه أبتزاز المشاعر دا؟
ليه الكذب؟
ليه الأدعاء؟
صراحة لحد الوقت دا
مازلت أحس بالحزن
كلما تذكرت
الموضوع

Tuesday, December 9, 2014

...الــــــتــدوين2...

6 comments

من ذكريات التدوين
اللى ما أنساهاش
 كانت مدونة عامة
كانت مشهورة أوى
يأتى اليها الزوار
بالمئات يوميا
المهم
كنت أتابعها
واعلق فيها
ولا أترك موضوعا
الا وكتبت فيه رأيا
(بداياتى معلش كنت  بأعمل جمهور)
ولو كان حتى بكلمة واحدة
مثل

( !!!موضوع رائع)
أو
(يعطيك العافية)
المهم راحت السكرة وجت الفكرة
!!الله
هو حضرته مش بيرد ليه؟
هو حضرته مش بيزورنا  ليه؟
هو حضرته
(تقلاااااان)
ليــــــه؟؟
هو أنا اومال وبكل صراحة 
تاعبه نفسى ليه فى الرد والكتابة؟؟
المهم
ما اكذبش عليكم
تانى  مرة دخلت المدونة
كانت بيطلب صاحبها
اننا نصوت لصالح
مدونته فى
؟؟
والله ما فاكرة أيه بالظبط
لكن كانت مسابقة ما بين المدونات
جاوبته بسؤالين
انت ما بتردش على تعليقاتنا ليه؟
وما بتزرش المدونات التانية ليه؟
وإن كان على التصويت لمدونتك
حيحصل بس  بعد ما تجاوبنى
:-المهم جاوب فعلا
 !اصل
!فصل
!لان 
!كأن
!علشان
كلام من نوعية 
الزوار كتير للمدونة
حأرد على مين ولا مين؟؟
ياحرررررررررررررام 
وعنها ما اكذبش عليكم
ما دخلتهاش تانى
(المدونة)
فى 
اعتقادى ياعنى
كلنا كمدونين 
(هواة)
الأ القليل جدا جدا
وبالتالى
أنا اعلق عندك
يبقى
ترد على كلامى
دا اولاً
و تعلق عندى
دا ثانيا
(هو كدااااا)
والأ 
الله 
الغنى
أعتبروها سطحية
اعتبروها طفولية
زى ما يكون
(وقيس على هذا الفيس بوك)


من كام يوم
افتكرت الموضوع
دا ودورت على المدونة دى
لقيت صاحبها توقف عن الكتابة
من 2013 ولم يعتذر او يقول سببا

Sunday, December 7, 2014

...وكأنك يا ابو زيد ما غزيت...






الاندبندنت
 القاعدة العسكرية البريطانية
 في البحرين نفاق 
سياسى



رأى الكاتب البريطاني
"باتريك كوكبيرن"
في مقال نشرته صحيفة "الاندبندنت" البريطانية، أن اختيار بريطانيا البحرين من اجل إنشاء قاعدة عسكرية جديدة، واستثمار ما يقارب 15 مليون جنيه استرليني فيها، غريب جداً بالنظر إلى سجل هذه "المملكة الاستبدادية" الطويل من قمع الحريات وعمليات التعذيب بحق المعارضين لنظام الحكم فيها.

ورأى "كوكبيرن" أن الاتفاق الذي وقعته لندن والمنامة، ويسمح لبريطانيا بإقامة قاعدة عسكرية جديدة في البحرين، سيعمل على إبراز بريطانيا بوصفها "القوة الاستعمارية القديمة" التي تساند نظام الحكم البحريني المتمثل بسلطات آل خليفة التي تسحق من دون رحمة الأصوات المطالبة بحقوق الإنسان والديمقراطية.
وأوضح "كوكبيرن" أن إنشاء قاعدة بريطانية في البحرين هو "اختيار رمزي" من دون وجود أي توضيحات أو مسوغات منطقية لهذه الخطوة، وأن اختيار بريطانيا البحرين من اجل هذا التعاون العسكري يظهر بطريقة أو بأخرى "النفاق" الواضح في السياسة المتبعة من قبل الحكومتين البريطانية وشريكتها الأمريكية ولاسيما فيما يتعلق بحقوق الإنسان والدفاع عن المطالب الديمقراطية، إذ لا يخفى على أحد سجل البحرين الحافل بانتهاكات حقوق الإنسان وعمليات التعذيب بحق المعارضين والمطالبين بالحريات الأساسية لكن لندن وواشنطن "تتغاضيان" عن هذه الانتهاكات.

Friday, December 5, 2014

...لـــــــسنا جميعا أبطالاً..

4 comments

لسنا جميعاً أبطالاً
فضعفنا البشرى
يحد من قدرتنا
على تحمل

  التعذيب
وقد نعترف بما لم نفعل
لننهى ما نحن فيه
من الألــــــم
---------------
سيدنا خباب ابن الأرت
و
و
و
و
و
سيدنا عمار ابن ياسر
رضى الله عنهم
جميعا وارضاهم
وصلى
 الله
على سيدنا محمدا
وآله وصحبه وسلم

تسليما كثيرا

Thursday, December 4, 2014

...المستوطنات المصرية...

4 comments


في الميزان
بقلم
أشرف عـبدالمنعم

عندما شرع الإنسان في بناء المستوطنات
بشكل عام لكي يستوطن عبر تاريخه الطويل‏
‏ فإنه راعي فعليا خمسة عناصر أساسية بعينها‏:‏
الأول‏:‏
هو زيادة وتعظيم قدراته الاتصالية
مع عناصر الطبيعة من حوله‏:‏
كمثل الموارد الطبيعية بشكل عام‏‏
وكذا البشر الموجودين في محيطه‏,‏
فيما جاء تعبيرا عن مشكلة الإنسان الفطرية الدفينة
بفقدانه الفردوس والاستعاضة عن ذلك
برغبة عارمة في غزو الكون
-كل الكون بديلا‏-
وتبديد ذلك الشعور الدائم الذي يتملكه
بأنه وإن سكن أفضل ربوع الطبيعة
فإنه يظل سجين واقعه المكاني والزماني
علي عكس الحيوان مثلا
والذي لايرصد العلم أي محاولة
من جانبه في العمل علي زيادة قدراته الاتصالية
بما وبمن حوله مادام قد بلغ مآربه‏.‏
والثاني‏:
‏ هو تقليل ذلك الجهد الذي يبذله
من أجل تحقيق هذا الاتصال‏
ويتمثل ذلك في شروعه في تشييد الطرق والإنشاءات
وخلافه التي تقربه وتيسر عليه بلوغ غاياته‏.
‏والثالث‏:‏
هو بلوغ الدرجة المثلي من توفير
الحماية لنفسه في المقابل
‏بتحديد المسافة الكافية بينه وبين الآخرين‏
,‏بشرا كانوا أو غير ذلك‏,‏
بما يحول دون إحساسه بأي نوع من أنواع
عدم الارتياح النفسي تجاههم‏,
‏ وقد يتأتي ذلك من خلال حوائط منزله
أو ربما السور المحيط بهذا المنزل
أو ربما بالمستوطنة كلها‏!!‏
والرابع‏:‏
هو السعي وراء بناء جسر اتصالي مثالي
بينه وبين البيئة الطبيعية أو المجتمعية المحيطة بموطنه‏
.‏والخامس‏:‏
هو تنظيم موطنه علي نحو يكفل له
استيفاء خليط من كل هذه العناصر الأربعة مجتمعة‏.‏
هكذا تقول المراجع‏
‏وهكذا قال العلماء المتخصصون
فيما لا يجدون له عنصرا سادسا
يمكن إضافته مستقبليا بأي حال من الأحوال‏
‏وفيما أجملوه من معايير رأوها ضرورية
لتحقيق أهداف الاستيطان البشري‏'‏الناجح‏'‏
هنا أو هناك‏.‏
ولعل هذا هو ما يفسر دائما النظر
إلي الاستيطان علي نحو معيوب وغير مقبول
حين تنتفي أي من هذه العناصر العلمية السالفة
إذ تتحول البنايات وساكنوها معا في هذا السياق
إلي كيانات غير محمودة الوجود‏,‏
أو ربما غير مبررة أو شرعية‏,‏
كمثل تلك المستوطنات الإسرائيلية
في الأراضي المحتلة مثلا‏
والتي وإن جاز تصنيفها ظاهريا ونظريا
علي أنها تحمل ملامح الاستيطان البشري
الطبيعي لبقعة من بقاع الأرض‏,‏
إلا أنها تظل ملفوظة نفسيا من قبل الناظرين العرب
‏‏ فلا هي عظمت القدرة الاتصالية بين ساكنيها والآخر
‏‏ولاهي قللت المجهود الاتصالي البشري من جانب قاطنيها بمحيطهم‏
ولا هي وفرت الحماية النفسية‏-‏علي الأقل‏-‏ لهؤلاء‏‏
ولا هي شيدت جسرا مثاليا مع بيئتها المحيطة
علي أي مستوي من المستويات المتعارف عليها بشريا‏
‏وإنما هي جسدت عكس كل ذلك تجسيدا غريبا‏
فلفظتها الفطرة السليمة بل وتراشقت معها‏..‏ وكان هذا بديهيا‏!!‏
وهو ما انتقدته الفطرة اليهودية السليمة
ذاتها هناك واعتبرته استجلابا
لمرارة تاريخ الاستيطان الصهيوني الأول‏‏
وليس استحضارا لوصايا ووعود توراتية قديمة
في توريث الأرض بالاستيطان عليها‏!!‏
وبعكس المستوطنات داخل إسرائيل‏,‏
جاءت حركة الاستيطان
داخل‏(‏ وليس خارج‏)‏ بريطانيا
والولايات المتحدة‏(‏ ومن بعدها روسيا القيصرية‏)‏
مع منتصف القرن الـ‏19‏ فيما بلغ ذروته
مع حلول الثلث الأول من القرن العشرين‏
‏ حيث جاء الأمر هناك
علي هدي سياق إصلاحي اجتماعي
أفرزته الحركة المجتمعية‏(‏ هناك‏).‏
وكان الهدف الأسمي من بناء المستوطنات السكنية
داخل هذه الدول آنذاك هو التقريب بين الغني والفقير
داخل سياقات مجتمعية مستقلة‏;‏
حيث قامت الحكومات هناك
ببناء مستوطنات سكنية في المناطق الحضرية الفقيرة
ليسكنها أبناء الطبقة الوسطي‏
‏ سعيا وراء خلق أجواء مشاركة معرفية وثقافية
تستهدف نقل عدوي التمدن‏‏ بالمفهوم الواسع للكلمة
إلي جيرانهم الأقل تمدنا‏ وتقريب الهوة بين الاثنين قدر المستطاع‏.
‏وأطوي صفحات المراجع والكتب‏
ثم أنظر فأري مستوطنات سكنية
‏(‏ مصرية‏)‏
هذه المرة وقد أينعت‏!!‏
و أري فيها الفيلات الجميلة الأنيقة علي الطراز الفيكتوري أو القوطي
أو ما شابه تطل من المستوطنات‏-'‏ المنتجعات‏'‏ السكنية الجديدة
تتوسطها ملاعب الجولف الغناء المستهلكة للمياه دون أدني نفع‏,
‏والبحيرات الصناعية المستنزفة للماء دون أدني نفع أيضا‏,‏
وحمامات السباحة الملآي بالمياه وقد أحاطت
بها أشجار غير مثمرة إلا فيما ندر
ثم أحاطت بالقصور أسوار‏‏ وهذا طبيعي‏‏
ثم أحاط بكل الأسوار
سور كبير شاهق يفصلها عن محيطها‏(‏ تماما‏)-‏ وهذا غير طبيعي‏!!‏
فصحيح أن هذا السور ربما قد ازدان بزهور
الجهنميات مختلفة ألوانها تبرر وتجمل وجوده‏,‏
وقد وقفت تلك القصور شاخصة
من ورائها علي أطراف المدينة القديمة البائسة‏
‏أو في داخل صحاري المدن الجديدة الخاوية علي عروشها
تخرج للجميع ألسنتها‏ يحرسها الحراس‏
‏و تدلف إلي داخلها أفخم أنواع السيارات الفارهة‏
‏ صحيح هذا‏‏ولكن الأسوار لن تعدو كونها حاجزا في النهاية مهما ازدانت‏!!
‏ثم أسأل نفسي المتعجبة‏:‏ تري‏ إلي أي فلسفة
تميل هذه الإنشاءات الاستيطانية عندنا؟
هل تراها تميل إلي الفكر الإسرائيلي الاستيطاني
غير المتسق مع محيطه المجتمعي علي هدي تأويل توراتي ؟
أم تراها تميل إلي ذلك الفكر الذي استشري
في الغرب علي هدي حركة إصلاح اجتماعي
موله الأغنياء؟ثم أسأل‏:‏
تري أي قنبلة مجتمعية‏(‏ معزولة‏)(‏ موقوتة‏)
‏ في رداء الأمن الاجتماعي المصري
تمثلها تلك المستوطنات المصرية المسورة؟
أي قنبلة تلك علي خلفية مجتمعية متدنية اقتصاديا
تقضي فيها الأغلبية
جل يومها ما بين طوابير العيش وطوابير أنابيب البوتاجاز؟
إنني أري خرابات مفتوحة
تتوسطها قصور مسورة‏
وقصورا مسورة تري خرابات مفتوحة
علي مرمي الأفق البعيد‏‏
فلا سكان الخرابات اتسقوا نفسيا‏
!!ولا سكان القصور هنئوا كلية في المقابل‏
‏إن الغني والفقير هما وجهين لكل عملة مجتمعية
أفرزها الماضي والحاضر وسوف يفرزها أي مستقبل‏
‏ ولكن الفصل بين وجهي العملة بسور
هو نوع من الشعور الدفين باستحالة التعايش بين الاثنين‏
ونوع من أنواع تعزيز هذا الشعور دائما أبدا
 وهذا هو مكمن الخطر‏!!‏
تري ماذا تحمل إلينا عقارب
(‏‏ الساعات‏)
وليست عقارب السنين‏
القادمة علي هذا النحو المغلوط المستجد علينا؟
..............