Sunday, December 14, 2014

...البـحر وحوادثه....

لقي 13 صيادا مصريا مصرعهم
عندما اصطدم مركب الصيد
الذي كانوا على متنه مع سفينة
تحمل حاويات بضائع
بالقرب من ميناء جبل الزيت البحرى
 في خليج السويس
ونجا من الحادث 13 صيادا آخر
 بعدما أنقذهم قارب صيد آخر
 كان في المنطقة عند وقوع الحادث
وقالت وكالة فرانس برس
 إن 13 صيادا لا يزالون في عداد المفقودين
وقال أحد الناجين لقناة تلفزيونية مصرية
 إن 41 صيادا كانوا على متن قارب الصيد
وأضاف الصياد المصري
 أن 11 صيادا نجوا من الموت
بعدما تعلقوا بأجزاء من القارب
 قبيل غرقه بالكامل في البحر
 بعد نصف ساعة من حادث التصادم
وقال رئيس هيئة مؤاني البحر الاحمر

 إن مركبا للصيد خرج من ميناء الأتكة

 بخليج السويس باتجاه البحر الاحمر

 وعند منطقة جبل الزيت 30 كيلو جنوبا

 أدت الرياح العالية الى اصطدامه

 بسفينة الشحن "الصفات" الكويتية الجنسية
وأكد في اتصال هاتفي
أجرته معه بي بي سي
أن السلطات البحرية المصرية
 تحفظت على السفينة الكويتية
في ميناء سفاجا
ريثما تستكمل السلطات التحقيق
في ملابسات حادث التصادم
وقال محافظ السويس
 إن حادث التصادم
 وقع جنوبي المدخل الجنوبي
لقناة السويس ليلة السبت
وأضاف المحافظ
 في تصريحات صحفية
أن عمليات الإنقاذ جارية
 لانتشال جثث القتلى
أو العثور على مصابين آخرين
وهرعت سفن بحرية مصرية
وفرق أمنية وطبية إلى شواطئ
 مدينة الطور وهي عاصمة
 محافظة جنوب سيناء لمساعدة الصيادين
وشاركت ثلاث سفن أخرى
كانت في المنطقة في جهود البحث
عن الصيادين المفقودين
 حسب السلطات المصرية
وقال مسؤولون أمنيون إن
 نحو 40 صيادا كانوا على متن القارب
عند اصطدامه بالسفينة الكويتية
وقال الناطق بأسم
هيئة موانئ البحر الأحمر
 إن السفينة التي اصطدم
 بها قارب الصيد ترفع علم بنما
وتحمل 220 ألف طن
من السلع قادمة من ميناء إيطالي

*******


هل الغريق شهيد؟
خبَّاب بن مروان الحمد


جواب على سؤال: هل الغريق شهيد؟
وسؤال: هل يجوز الترحم على الغريق غير المسلم؟

وردتني أسئلة مُختلفة حول حُكم من مات غريقاً بسبب المنخفض الذي جرفت سيوله بعض الناس.
فأقول باختصار:من مات غريقاً وهو مُوحِّد يشهد الشهادتين ويدين بدين الإسلام، فهو - بإذن الله -يعدُّ من الشهداء هكذا نحسبه والله حسيبه.
فلقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(الشهداء خمسة:المطعون، والمبطون،والغريق،وصاحب الهدم،والشهيد في سبيل الله) رواه البخاري ومسلم.
وقد سُئل شيخُ الإسلامِ ابنُ تيميةَ في الفتاوى (24/293) عَنْ رَجُلٍ رَكِبَ الْبَحْرَ لِلتِّجَارَةِ،فَغَرِقَ فَهَلْ مَاتَ شَهِيدًا ؟!
فَأَجَابَ : (نعَمْ مَاتَ شَهِيدًا إذَا لَمْ يَكُنْ عَاصِيًا بِرُكُوبِهِ).

* تنبيه مهم:
لا يُمكن إطلاق لفظ الشهادة على من مات على غير دين الإسلام، كما لا يجوز الترحم على غير المسلمين بإجماع علماء الإسلام.
نعم ! نحزن لِمُصاب من مات منهم غريقاً،ولا بأس بتعزيتهم،ومواساتهم، والوقوف معهم في كربتهم.
أمَّا أن يُعد من مات على غير دين الإسلام شهيداً ويُسأل له الرحمة والمغفرة، فهذا حرام لقوله تعالى (ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربي من بعد ما تبيَّن لهم أنَّهم أصحاب الجحيم).
لاحظ هدي خير المُرسلين رسولنا محمد صلى الله عليه وسلَّم حيث كان لا يدعو لليهود المُسالمين من أهل الذمة بالرحمة،مع أنَّهم يتمنَّون أن يدعو لهم رسولنا بذلك!!
فعن أبي موسى الأشعري قال:كان اليهود يتعاطسون عند الرسول محمد صلى الله عليه وسلم يرجون أن يقول لهم:يرحمكم الله، فيقول: يهديكم الله، ويصلح بالكم) أخرجه الترمذي وقال: حسن صحيح.
فالرحمة على الميت غير المسلم لا تجوز مطلقاً.
وفَّق الله الجميع لمرضاته.

2 comments:

ولسه بحلم بيوم said...

المشكلة إن الصيادين المصريين مبهدلين فى كل دول الجوار فمرة يحتجزوا فى ليبيا واخرى فى تونس والسعودية
يا ريت السلطات المصرية تشوف لهم حل جذرى لمشاكلهم منها مثلا تحديث مراكب الصيد بتاعتهم وتكون مجهزة بأحدث الامكانيات مثل اجهزة توضح انهم المياة الاقليمية لمصر او ارتفاع الامواج وهكذا
رحم الله الشهداء منهم

norahaty mo said...

لسه بحلم بيوم
كان الله بعون اهاليهم
ورحم الله الشهداء منهم
فعلا متبهدين زى غيرهم
من المصريين:ملهمش جهة
رسمية فى الغربة
تراعى مصالحهم
ومشاكلهم

Post a Comment

قول ولا تجرحـش