Monday, October 31, 2011

......حــــــل عبقرى...

0 comments

حـــــــل عبقرى
تـوصل اليه أحدهم
لحل مـشكلة البنزين

وارتــــــــــفاع أسعاره
بل وإخـــــــتفائه
أحيـــاناً

Friday, October 28, 2011

........هـل سنشهد تغيير حقيقـــى .....


هل ســـنشهد الليلة

بــــداية مــصر الحرة

أم نــهاية مصر الوحدة

أم ان الأمور لم تحسم بعد

ولسه بدرررررررررررررى

Thursday, October 27, 2011

........مــــســـير الحـى يتلاقى.....

2 comments


كلمة او مثل شعبى بنسمعه كتير

فى حياتنا العادية ونصدقه ساعات ونكذبه ساعات

فى الصورة السجين الفلسطينى المُحرر

انور مسلم الأخرس

بعد

ان من الله عليه بالحرية

بعد إحتجازه فى سجون العدو الصهيونى

لمدة تقارب العشرين عاماً

لم يرى امه خلالــــــها

الأ أقل القليل

وحين رأها

أنكب


يـــــقـــــــــبل أقدامها

فبفضل الله ثم بفضل دعائها

خرج من محبسه والتقيا
******
****
**

*
*
*
*

قــــــــــلبى على من
ينتظر من لن يأتى ابدا

عــــــلى أماً تنتظر ولدها


عــلى زوجه تنتظر شريكها


على طفلة تنتظر أباها فلا يهل عليها


على من أنقطع الرجاء فى رجوعه



قلبى عليه وعلى ما يتنظرونه

*******
مواضيع ذات صلة
بعض المستور فى صفقة إطلاق الاسرى -فهمى هويدى

Wednesday, October 26, 2011

......خسارة العرب في مقتل القذافي.......

20 comments


ولو سُمح لى بأبداء رأيى
فأقول نعم أننا خسرنا كثيراً
بتصوير لقطات قتل القذافى
وإذاعتها فى كل صفحات الرأى
خسرنا نــــحـــــــن العــــرب
وخسر أخوان وأخــــوات لنا
سافروا وهاجروا منذ سنوات
الى الـــــــغرب أقول خسروا
كــــــــــثيرا من تعاطف
الـــــرأى العام الغربى
(المؤثر على قادته )
فلن نفلح بـــــــقول

أننا عرب وأننا نحب السلام
وأننا مسلمون ومسالمون
وسيضيع صوتنا أدراج الرياح بالقول
أننا لسنا من فعل هــــــــــذا
بالقذافى أو أنه كان يستحق هذا
وأنه فعل أكثر من هذا بمعارضيه
وأبنــــــــــــاء بلده
لن يصل صوتنا وللأسف
فأبواق الدعايات المضادة لنا
كثيرة وكبيرة وضاغطة
أكثر منا الف مرة
وخاصة فى رأيى
أن رئيس المجلس الوطنى الليبى
والذى كان متزعماً للمقاومة ضد القذافى
قال بعد إعلان تحرير ليبيا مباشرة
ان لا خوف عليها وأن ليبيا ستطبق
او ستتخذ الشريعة الإسلامية
منهجا لها فى دسنورها الجديد
أى أن كل ما تم مع القذافى قبل أو بعد موته
المجلس موافق عليه ضمنياً
(هل اوضحت قصدى؟)
::::::::
من وحى مقالة
قراتها هذا الصباح

Monday, October 24, 2011

........هــــــــــذا رأيــــــــــــى ..........

16 comments

!!!!!!!إنسحابات! إعتراضات

!!!!!!!!تفسيرات وتأويلات
!!!إستقــــــــالات ومناشدات
!!!!!مشاكسات ومشاجــرات

!!!!!!!!!وأخيراً!!!!!!!!!!!
!!!تكذيبات لكل التصريحات
وإنتقالات الى شغلات أخريـــات
بعقود جديدات ومبالغ خياليات
ومـــزايا خـــــــــرافـــيات
هـــــــذا رأيـــــــــى
والله
أعــــــلى وأعلم
وأعـــز وأكرم
انا لا أشكك فى نية أحد
ولا فى نزاهة أحــد

ولكنى رأيت من البشر الكثير
يجعلنى دائماً اشك

Sunday, October 23, 2011

.......شـعـب الكنــــــيسة:فقرة فى مقالة....

2 comments


نعم ليسوا مواطنين..
وليسوا مصريين

ليسوا منا..
ونحن لسنا منهم

من يسعي إلي هدم دولة
أو إسقاط وطن

من يشعل النيران
في جسد الإنتماء بزجاجات مولوتوف
!من يرشق التاريخ بحجارة التطرف
من يشرع أسلحة بيضاء في

وجه التسامح

أحداث ماسبيرو

"نزعت ابوباً حرصنا دوماً"


علي أن نوصدها علي معاناة إخوة
توهما منا
بأنها غير موجودة
باعتبار أننا لا نراها
يتباطأ الأمن في ملاحقة
من يعتدي علي إخوة له

تتكرر المشاهد ونكتفي بترديد
تهديدات
"فرغت من محتواها"
ملاحقة وعقوبات مشددة
ونتوقف
ولا نفعل شيئا وكأننا أدينا ما علينا
نشرع الروتين لحصار مطالب مؤمنين ببناء كنيسة
يوقدون شمعة أمام تمثال للعذراء تحتضنها
جدران إحدي قاعاتها

نقصي من اهتمامنا مواطناً
فرضت عليه طقوس دينه
أن يرسم بيده اليمني صليبا علي صدره
نعامله علي أنه مواطن من الدرجة الثانية
وترتفع أصوات متطرفة تطالبه
بسداد الجزية
!!كما ولو كان غريبا عنا
وليس شريكا لنا

نعم ليسوا مواطنين..
وليسوا مصريين
ليسوا منا..
ونحن لسنا منهم
من إندس وسط مواطنين
يسعون إلي التعبير
عن مواجعهم بطريق سلمي
فأشعل حرائق التطرف والعنف

وإذا كان

'أقباط مصر'

يعانون من الإقصاء أو الإهمال

فهم أول من بدأوا الطريق

فمن صك منهم تعبير

'شعب الكنــيسة'

إنما أعلن سواء بقصد وسوء نية أو بدون قصد

إنسلاخ مصريين عن إخوانهم
أعاد فرز مواطنين علي أساس دينهم
وكانت النتيجة
إنزواء إخوة في ركن صغير من الوطن
وربما كانت ممارسات الحكومات المتعاقبة
قد عمقت هذا الإحساس لدي الإخوة إ
أذ أوكلت تلك الحكومات
أجهزة الأمن فقط
في التعامل مع الملف
فلجأ شركاء الوطن الى

الكنيسة


التى رأوا فيها بديلا عن الدولة

' مؤسسة للدين والدولة أيضا'

!!فبات الانزواء والإبتعاد هو المصير المحتوم

الوطن كله أصبح' مصلوبا' ومعظم مواطنيه
ولا أقول مسيحي أو مسلم باتوا معتقلين داخل تصنيفات بالية
وأصبحت أجراس الكنائس وآذان المساجد

لدي البعض منهم ما هي إلا كلمة السر

لتنطلق فرق التطرف لإغتيال الوطن
فهل نرضي جميعا بأن نكون
بالصمت
مشاركين أو مجرد مشاهدين..!؟
!بالتأكيد أن
"لا"

هـــــى االإجابة
*******
*****
***

Saturday, October 22, 2011

.........خيــرى شلبى:اللحظات الأخيرة.........

12 comments

أما لحظاته الأخيرة فلم تحمل
أي علامات
علي أنه يستعد للفراق
صحيح أنه توقف بعد صفحات قليلة
عن استكمال مشروعه الروائي الجديد
الذي بدأ فيه في رمضان
ولكنه في الوقت نفسه
لم يتوقف
عن كتابة مقالاته التي تنشر له
في عدد من الإصدارات الأسبوعية حتي
أنه كان يكتب قبل رحيله بدقائق
مقالته
الأسبوعية لجريدة الوفد
وحين سمع صوت
والدتي تقوم لصلاة الفجر
قام ليستريح
قليلا ويشرب كوب اللبن
الذي اعتاده يوميا
بعد صلاة الفجر
فربما يستكمل بعد الكتابة

ترك الورقة والقلم للمرة الأخيرة
قام يضحك ويستعيد لأمي مكالمته الأخيرة
مع صديق عمره إبراهيم أصلان
التي استمرت لحوالي ساعتين
وقبلها تحدث إليه حفيده
علي زين العابدين
ليطلب منه
أن يخبر أمي حين تصحو
أن تطلب له الوجبة التي يفضلها
من أحد محلات الوجبات السريعة
فيجدها حين نذهب إليهم بعد صلاة الجمعة

جلس علي سريره وتعالت ضحكاته
وهو يتذكر
كيف ينطق حفيده
اسم محل الوجبات السريعة
ثم ارتاح علي ظهره وقدميه مازالتا علي الأرض
وتوقف فجأة عن الضحك والكلام

ظنت أمي أنه يستريح قليلا
فرددت اسمه مبتسمة
طالبته
أن يكمل حكايته الأخيرة
هزته جسده راجية
أن يتوقف عن الهزار
فهو مازال يبتسم
وعيناه مازالت مفتوحة
فهو لم ينم إذا
تسارعت
وتيرة ضربات قلبها
وهي تحاول أن تجعله يستجيب
بكل الطرق
رشت
وجهه بقليل من الماء كاد قلبها
أن يتوقف وهي تعتقد أنه راح في غيبوبة

اتصلت بي وكنت مازلت صاحيا
حين رأيت اسمها علي الهاتف
انقبض قلبي بشدة

وحين أخبرتني أن أبي مغمي عليه
لا أدري
كيف ارتديت ملابسي
ونزلت السلم وركبت سيارتي

ووصلت إليهما في دقائق
وحين رأيته كانت علي وجهه
ابتسامة جميلة راضية
حاولت أن أجعله يستجيب
بكل الطرق
وما أعلمه من الإسعافات الأولية

ولكن لا حركة انسابت دموعي
وتعالي صوت ضربات قلبي
حتي صارت تخنق أنفاسي
لم تتوقف تساؤلات أمي: ماذا يحدث؟ هو خلاص؟
لا أرد وأستمر
في محاولاتي اليائسة لإسعافه
رقم الطوارئ لا يرد
وأختي الكبرى
تقول لأمي

علي التليفون أن الإسعاف في الطريق
وأخي يطلب مني هاتفيا أن أنفخ في صدر
والدنا الهواء ربما يستجيب
أخبره
وأنا أبكي أنني فعلت
فيقول
إنه يطير بسيارته علي
الطريق الدائري
وسيصل بعد دقائق
حضرت
الأخت والأخ وأختنا الصغري
كانت في الطريق
وحينها
وصلت سيارة الإسعاف

وبعد أن استخدم الطبيب أجهزته

لم ينطق وأشار إلينا إلي أن أمر الله
قد نفذ
وحينها أدركنا الحقيقة
التي حاولنا
مواراتها في اللحظات السابقة
ذهب خيري شلبي
ترجل عن صهوة
جواد الإبداع

رحل
صوت المهمشين والفقراء والعمال والفلاحين

كتب سطره الأخير
تمني أن يرحل دون أن يتعذب مريضا
ودون أن يُعذب
معه أحد في مستشفيات
وعلاج وسهر
ومداواة استجاب الله لطلبه الأخير
وقبض روحه
بعد صلاة فجر
الجمعة في التاسع من سبتمبر
من عام2011
وكانت ابتسامته المحببة البشوشة

هي آخر بورتريه يرسمه لوداع أحبائه

:::::::::::
منقوووووول
أبى :خيرى شلبى
ملحـــــــــق الجمـــــعة
جريدة الأهرام المصرية

Friday, October 21, 2011

.....يـــــــارب سترك....

16 comments



اللهم ســـــترك ورضاك

ولـــــــــطفك فى قـضاك

تــــسترنا ولا تـفضحنا

فـى الــــــــدنيا والاخرة













اللهم أسترنا فوق الأرض وتحت

الأرض ويوم العرض عليك اللهم

اســــترنا بين خــلقك وبين يديك

اللهم احسن وقـــــوفنا بين يديك

Wednesday, October 19, 2011

...............حانت لحظة الحقيقة..............

0 comments


علاء الأسواني

ماذا تفعل لو كنت ضابطا
فى أمن الدولة ولاتزال
فى منصبك حتى الآن..؟
لقد قمت بتعذيب مئات المصريين
قبل الثورة وأنت تعلم أن الانتخابات القادمة
ستأتى بحكومة مدنية ستقيلك قطعا
من منصبك وقد تحيلك إلى المحاكمة
هل تحافظ على الأمن
أم أنك سوف تفعل كل ما تستطيعه
حتى تشيع الفوضى فى مصر لتنجو بنفسك؟
إذا كنت رئيسا لبنك عيّنك جمال مبارك
فى منصبك ماذا تفعل بعد الثورة!!؟
هل تساعد على نهضة الاقتصاد حتى تأتى
حكومة جديدة تقيلك وتحاسبك
أم أنك ستستعمل خبرتك فى إحداث
أزمة اقتصادية تؤجل مصيرك المحتوم؟
إذا كنت محافظا عينك مبارك
أليس من مصلحتك أن تثير فتنة طائفية
لتؤجل التغيير الذى سيعصف بك..؟
فى أعقاب أى ثورة لو ظل أتباع النظام القديم
فى مناصبهم سوف يتآمرون
حتما بكل الطرق من أجل
تخريب البلد وتعطيل التغيير
فى كل ثورات الدنيا تم هدم
النظام القديم بمجرد نجاح الثورة
إلا فى ثورتنا المصرية التى يبدو
وضعها فريدا من نوعه
حيث 20 مليون مصرى صنعوا ثورة عظيمة
واجهوا خلالها الموت وقدموا الشهداء
حتى نجحوا فى إجبار حسنى مبارك
على التنحى ثم عادوا إلى منازلهم
وتركوا الثورة أمانة فى أيدى المجلس العسكرى
هنا حدث سوء تفاهم حقيقى
الثورة اعتبرت الإطاحة بمبارك خطوة أولى
من أجل إسقاط النظام القديم
والمجلس العسكرى اعتبر أن تنحى مبارك تضحية
لا مفر منها من أجل الحفاظ على النظام القديم
لابد أن نفرق هنا بين
القوات المسلحة مؤسستنا الوطنية
التى نعتز بها وبين المجلس العسكرى كسلطة سياسية
من حقنا أن نختلف مع سياساتها
لقد رفض المجلس العسكرى إطلاق النار
على المتظاهرين وهذا الموقف الرائع
يتسق مع تقاليد الجيش المصرى العظيم
ولكن فى الوقت نفسه فإن المجلس العسكرى
لم يقم بالثورة ولم يتوقعها ولم يفهمها
بل إنه فوجئ بها تماما كما فوجئ مبارك.
لقد كان المجلس العسكرى حتى قيام الثورة
مخلصا لقائده الأعلى مبارك ثم انتصرت
الثورة المصرية على الطاغية
وكان لابد للمجلس العسكرى
أن يتعامل مع الأمر الواقع
أثناء موقعة الجمل
دخل آلاف البلطجية المسلحين
إلى ميدان التحرير بهدف
الاعتداء على الثوار وقتلهم
حدث ذلك أمام جنود الجيش
فلم يعترضوا البلطجية
ولم يحموا الثوار منهم
وقالوا لمن سألهم
إن التعليمات تقضى بأن يقفوا على الحياد
الوقوف على الحياد بين متظاهرين سلميين
وبلطجية مأجورين مسلحين
معناه ببساطة إعطاء فرصة أخيرة
لنظام مبارك حتى يقضى على الثورة
هناك فيديو يصور اللواء الروينى
وهو يتحدث إلى الثوار بعد انتصارهم
فى موقعة الجمل ويطلب إليهم الانصراف
وعندما يخبره أحد الثوار
بأنه سيظل معتصما حتى يتنحى مبارك
عندئذ يسخر منه الروينى قائلا
شوف من سيدفع لك
راتبك أول شهر وأنت فى الشارع

لقد احتفظ المجلس العسكرى
بقائده الأعلى حسنى مبارك معززا مكرما
فى قصره بشرم الشيخ لمدة شهرين كاملين
لكنه لم يستطع مقاومة الضغط الشعبى
فاضطر فى النهاية إلى إحالة مبارك للمحاكمة
كل ما حدث فى مصر بعد الثورة
يمكن تلخيصه فى
الصراع بين إرادتين
إرادة الثورة التى تريد تغييرا حقيقيا
يستحيل تحقيقه دون هدم النظام القديم
مقابل إرادة المجلس العسكرى
الذى يتشبث بالنظام القديم
ويقاوم التغيير باستماتة
المسؤولون وأصحاب القرار فى الدولة الآن
هم أنفسهم الذين قامت الثورة من أجل الإطاحة بهم
وكأننا نطلب من النظام القديم أن يساعدنا
فى إسقاط نفسه بنفسه
ضباط أمن الدولة وقيادات الشرطة
والمحافظون ومعظم الوزراء
وكبار المسؤولين فى
البنوك والوزارات والإعلام
كل هؤلاء ينتمون قلباً وقالباً إلى نظام مبارك
وهم بالقطع معادون للثورة
لكن المجلس العسكرى
احتفظ بهم جميعا فى مناصبهم
النتيجة سلسلة من المؤامرات
التى أدت إلى أزمات كلها مصطنعة
بدءا من الاعتداءات الطائفية
وحتى أزمة البنزين والمواد الغذائية
النتيجة تعطيل التغيير الديمقراطى
ودفع الثورة إلى عكس اتجاهها
ومحاولة احتوائها وإجهاضها.
أرادت الثورة دستورا جديدا
لكن المجلس العسكرى استجاب
إلى مستشارى مبارك القانونيين
وفرض علينا استفتاء على تعديلات دستورية محدودة
ثم فاجأنا بعد ذلك وأعلن دستورا مؤقتا
يلغى عمليا نتيجة الاستفتاء
ويحدد شكل الدولة المصرية
وفقا لإرادة المجلس وليس إرادة الشعب
منذ أيام نشرت جريدة «التحرير» وثيقة
تؤكد أن هناك 165 ألف بلطجى
ما زالوا حتى اليوم يعملون
لحساب مباحث أمن الدولة
ماذا نتوقع من هؤلاء البلطجية؟
إنهم يعملون بلا شك على نشر الفوضى
ويحافظون على الانفلات الأمنى
حتى يكره المصريون الثورة
ويندموا على مطالبتهم بالحرية
. قبل ذلك نشر الأستاذ عمر طاهر
فى جريدة «التحرير» أيضا، خطابا أرسلته
شركة مصر للطيران إلى المسؤولين
عن السياحة فى اليابان
تطلب فيه عدم إرسال
سياح يابانيين إلى مصر
لأن الحالة الأمنية لا تسمح
هذه مجرد أمثلة على عمليات التخريب
المنظم التى يقوم بها
أتباع مبارك فى كل مكان فى مصر
أخيرا جاءت مذبحة ماسبيرو
كذروة لإحداث الفتنة الطائفية
التى اندلعت فى مصر
بطريقة منظمة ومتعمدة بعد الثورة
لا يمكن أن نفهم ما حدث فى مذبحة ماسبيرو
دون أن نعى حقيقة أن
نظام مبارك لايزال يحكم مصر
محافظ أسوان تعمد أن يثير الفتنة الطائفية
والمجلس العسكرى رفض إقالته
كما أوصت اللجنة التى شكلها رئيس الوزراء
الشرطة العسكرية تعمل بتعاون كامل
مع جهاز الشرطة الذى مازالت قياداته
موالية لمبارك وجهاز
أمن الدولة (الأمن الوطنى) الذى يعمل
بنفس الضباط الذين أهدروا
كرامة المصريين وعذبوهم على مدى سنوات

مسيرة سلمية معروف سلفا مكانها وموعدها
اشترك فيها آلاف الأقباط وكثير من المسلمين
المتضامنين مع مطالبهم المشروعة
فجأة تظهر مجموعات مسلحة مجهولة
كتلك التى ظهرت فى كل الاعتداءات السابقة
نفس السيناريو يتكرر بحذافيره
المسلحون يعتدون على المنشآت ثم يهاجمون الجيش
مما يعطيه السبب الكافى للتنكيل بالمتظاهرين
وهو الغرض الحقيقى من هذه المسرحية البائسة
فى كل الحوادث السابقة بدون استثناء
بدءا من إحراق كنيسة صول
وحتى أحداث العباسية
والاعتداءات على وزارة الداخلية
ومديرية أمن الجيزة
ظهر هؤلاء البلطجية وتم
تصويرهم فى فيديوهات كثيرة
بل إن بعضهم اعترف لوسائل الإعلام
بأنه قبض أموالا من أعضاء الحزب الوطنى
ليرتكب جرائمه لماذا لم تقبض
الشرطة العسكرية عليهم وتحقق معهم!؟
لماذا تركت الشرطة العسكرية المتطرفين
فى قنا يقطعون أذن رجل قبطى
ويعطلون خط قطار الصعيد لمدة عشرة أيام!؟
لماذا يعتدى البلطجية من أبناء مبارك
بالآلات الحادة على أهالى الشهداء
فلا تقبض عليهم الشرطة العسكرية
بينما تنكل فقط بالثوار وتعذبهم وتقتلهم!!؟
السؤال المحورى فى مأساة ماسبيرو
هل تم دهس المواطنين
المصريين تحت عجلات المدرعات؟
الإجابة نعم للأسف
لقد تم توثيق
الجريمة البشعة بالفيديو
ومعظم الجثث وجدت فى المشرحة ممزقة
من أثر الدهس بالمدرعات
فى يوم قريب، سينقشع الغبار
وتنتهى حملات التشويش والتحريض
والأكاذيب التى يقودها الإعلام الرسمى
وعندئذ سوف يجد المصريون أنفسهم
وجها لوجه أمام مذبحة بشعة ارتكبها
أفراد الجيش المصرى
ضد مواطنين مصريين

فى عام 1906 ذهب خمسة ضباط
من جيش الاحتلال البريطانى فى رحلة لصيد الحمام
فى الريف المصرى،
ونتيجة لسلسلة من الأخطاء
نشبت معركة بين الضباط الإنجليز
والفلاحين المصريين أدت إلى مقتل فلاح مصرى
ووفاة ضابط بريطانى من أثر
ضربة شمس أصابته وهو يهرب
عقد اللورد كرومر- المعتمد البريطانى- محاكمة صورية
حكمت بإعدام أربعة فلاحين مصريين
وحبس عدد آخر منهم لمدد متفاوتة
اشتهرت هذه الواقعة باسم مذبحة دنشواى
ولقد هبت مصر كلها حزنا على شهداء دنشواى
بدءا من المصريين العاديين
وحتى الزعيم مصطفى كامل وكبار الشعراء
مثل حافظ إبراهيم وأحمد شوقى
اللذين نظما قصائد رائعة تأثرا بمأساة دنشواى
وفى بريطانيا اعترض كثير من الساسة والمثقفين
على مذبحة دنشواى
حتى إن الكاتب الإنجليزى الكبير
جورج برنارد شو
( 1856/1950)
كتب ما معناه

«إذا كانت مجزرة دنشواى
تمثل النموذج الأخلاقى للإمبراطورية البريطانية
فواجبنا الأهم أن نهزم هذه الإمبراطورية ونسقطها فورا»
وقد أجبرت هذه الاحتجاجات العنيفة
الحكومة البريطانية على إقالة اللورد كرومر
وإلغاء العقوبة على الفلاحين
المحبوسين وإطلاق سراحهم
حتى الآن يتم تدريس مذبحة دنشواى
لأطفالنا فى المدارس المصرية باعتبارها
دليلا قاطعا على وحشية الاحتلال البريطانى
ثمة مقارنة محزنة هنا لكنها ضرورية

فى مذبحة دنشواى سقط خمسة شهداء
بينما فى مذبحة ماسبيرو سقط 24 شهيدا
كما أن المجلس العسكرى
لم يعتذر عن قتل الشهداء
ولم يحِل فرداً واحداً من العسكريين إلى المحاكمة
لكنه قرر أن تتم التحقيقات فى القضاء العسكرى
مما يجعل المجلس العسكرى
الخصم والحكم فى الوقت نفسه

فرق آخر كبير بين دنشواى وماسبيرو
أن الجنود البريطانيين قتلوا المصريين
باعتبارهم سكان مستعمرة بريطانية
أما أفراد الشرطة العسكرية فقد قتلوا
مواطنين مصريين مثلهم
المواطن المصرى يدفع ضرائب
لتشترى بها القوات المسلحة مدرعات
يفترض أنها تحمى الوطن
فإذا بها تدهس المواطنين
الذين دفعوا ثمنها وتقتلهم
إن مذبحة ماسبيرو تتوج
مجموعة الجرائم البشعة
التى ارتكبها أفراد الشرطة العسكرية ضد المصريين
بدءا من تجريد المتظاهرات من ثيابهن
وتصويرهن عرايا وهتك أعراضهن
بدعوى الكشف على عذريتهن
وصولا إلى تعذيب المتظاهرين
وصعقهم بالكهرباء وإهدار آدميتهم
كل هذه الجرائم موثقة
وكلها أجريت فيها تحقيقات
بواسطة القضاء العسكرى
لم نعرف نتائجها ولن نعرفها أبدا
إن مجزرة ماسبيرو البشعة
تضعنا وجها لوجه أمام الحقيقة
أن نظام مبارك مازال يحكم مصر
وهو يسعى إلى إحراقها وتخريبها
حتى يجهض الثورة ويمنع التغيير
إن المجلس العسكرى يجتاز الآن
اختبارا حقيقيا لمصداقيته
وعليه أن يختار
إما أن يحمى المجرمين الذين دهسوا الشهداء
فى ماسبيرو فيصبح فى حكم المتستر عليهم
وإما أن يمتثل للحق والتقاليد العسكرية المصرية
فيحيل المجزرة إلى لجنة قضائية محايدة
حتى يتحقق العدل ويلقى المجرمون جزاءهم

الثورة المصرية الآن تقف وحدها تماما
بعد أن تخلى عنها الجميع
وتآمروا من أجل إجهاضها لكن الثورة
بفضل الله والشعب الذى صنعها
ستنتصر وتعبر بمصر إلى المستقبل الذى تستحقه


============
مقال منشور بجريدة
المصرى اليوم
بتاريخ
18-10-2011

Monday, October 17, 2011

........إمرأة لم تكشر عن أنيابها.......

18 comments



إمرأة لم تكشرعن أنيابها

قصة عملاق الأدب الروسي
أنـــطون تـــشيــخــوف
ترجمة
نصيرة تختوخ

في الأيام الأخيرة
دعوت مربية أبنائي
جوليا فاسيلييفنا
لغرفة مكتبي لأصرف لها
راتبها
قلت لها
تفضلي بالجلوس
جوليا فاسيلييفنا
أريد أن أحسب راتبك معك
قد تحتاجين بعض المال
لكنك خجولة لدرجة
أنك قد لا تطلبين ذلك أبدا
لكن هيا ..لقد اتفقنا
أن أعطيك ثلاثين روبل كل شهر
ـأربعين ـ
لا ثلاثين لقد دونت ذلك
في كُتَيِّبي لقد كنت أدفع
للمربيات دوما ثلاثين روبل
هياأنت عندنا منذ شهرين

ـ شهران و خمسة أيام ـ
لا بهذا اليوم شهرين
لقد دونت ذلك في كتيبي

في المجموع علي لك ستون روبل
نقتطع منها تسعة آحاد
في تلك الأيام
لم تنشغلي ب 'كوليا
و كنت تخرجين
و كذلك ثلاثة أيام أعياد
بدأت جوليا فاسيلييفنا
تنفعل وتمسك بأصابعها
على طرف ثوبها و كأنها تنزع
عنه شوائبا لكنها
لم تقل و لو كلمة واحدة

ثلاثة أيام أعياد
ستكون اقتطاعا لاثني عشر روبل
'كوليا'مرض أربعة أيام
لم يتلق فيها دروسا
في تلك الأيام كان عليك العناية
ب 'ڤاريا 'فقط وأنت بدورك
عانيت ثلاثة أيام من ألم الضرس
ومنحتك زوجتي إعفاءا
فيها من العمل بعد الظهيرة
إثنا عشر و سبعة هذا يعني
تسعة عشر روبلا
إن طرحناها من الباقي
يبقى واحد و أربعون روبلا أليس كذلك؟

احمرت عين جوليا فاسيلييفنا اليسرى
وامتلأت بالدموع و بدأ ذقنها يرتجف
سعلت بعصبية ومسحت أنفها
لكنها لم تقل كلمة واحدة

قبيل العام الجديد
كسرت فنجانا وطبقه
سنقتطع من أجلهما روبلين
في الحقيقة الفنجان
أثمن من ذلك بكثير
فهو قطعة عائلية
لكننا لانريد أن نكون قساة معك !
فكم فقدنا في السنوات الأخيرة!
آه!أجل بسبب إهمالك
تسلق 'كوليا' شجرة
ما جعله يمزق معطفه
لذا سينتقص راتبك
عشرة روبلات أخرى
وإهمالك أيضا السبب
في أن إحدى الخادمات
سرقت بعض أحذية'ڤاريا
إنه واجبك أن تنتبهي لكل شيء
فأنت تأخذين راتبك من أجل ذلك
لهذا السبب سأحتفظ بخمس روبات
في العاشر من يناير
أخذت عشرة روبلات تحت الحساب

ـ لم آخذ شيئا همست جوليا فاسيلييفنا ـ
بلى لأن ذلك موجود في كتيبي!
ـ
كنا في واحد وأربعين
ننقص منها
سبعا وعشرين فتبقى أربعة عشر

عيناها الاثنتين امتلأتا
بالدموع
وعلى أنفها الجميل
الشكل ظهرت قطرات
عرق
فتاة مسكينة!
ـ قالت بصوت مرتجف :
لقد أخذت مرة واحدة مبلغا مقدما
زوجتكم أعطتني ثلاثة روبلات
لم أحصل على أكثر منها

ـ آها !أنظري إلى كتيبي
هذا ليس مدونا فيه
هكذا علي أن أقتطع
من الأربعة عشر روبل ثلاثة روبلات
أيضا هذا سيجعلها إحدى عشر
تفضلي هذه نقودك آنستي الفاضلة!
ثلاثة ..ثلاثة..ثلاثة ..
واحد و وواحد
هاهي لك!
همست : شكرا
قفزت من مكاني
و مشيت في الغرفة ذهابا وإيابا
بدأ دمي يغلي

سألتها: لماذا شكرا تلك ؟

ـ قالت:على النقودـ
لكني نصبت وتحايلت و تشيطنت
ألا ترين أنني سرقتك ؟
لماذا تشكرينني؟

في مرات سابقة في
ارتباطات لي مع أناس آخرين

كان يحدث أن لا يدفعوا
لي شيئا على الإطلاق

طبعا لا يدفعون لك شيئا
إسمعيني لم أكن جادا
فيما قلت لك بشأن راتبك
لقد علمتك درسا
سأعطيك الثمانين روبل!
هاهي كنت أعددتها لك
وضعتها في ظرف .

لكن كيف تكونين
متساهلة لهذه الدرجة؟
لماذا لم تحتجي ؟
لماذا أغلقت فمك؟
كيف يمكن للإنسان
في هذا العالم
أن يبقى
واقفا على ساقيه

إن لم يكشر عن أنيابه؟
كيف يمكن لشخص
أن لايبدي
احتجاجه
بهذا الشكل؟

تظاهرت بالابتسام
وقرأت في وجهها

كل ذلك ممكن جدا!
سألتها أن تسامحني
على الدرس القاسي ومنحتها
المبلغ كاملا,ثمانون روبل
و الدهشة تتملكها

رددت مجددا
كلمة
شكرا
كررتها بضع مرات

تبعتها عيوني
و أنا أفكر
كم من السهل
في هذا العالم
لعب دور القوي
!!!!!


منقووووول

http://matarmatar.net/vb/t23080/

Saturday, October 15, 2011

............إستقــــــــــــــــــــالة.................

20 comments

استقال وزير الدفاع البريطاني
ليام فوكس
من منصبه أمس الجمعة
(14 أكتوبر 2011)
وذلك بعد انتقادات

لعلاقة عمل وثيقة مع صديق

قام بدور مستشار له

رغم عدم وجود دور رسمي يضطلع به

وفي كتاب استقالته
لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون

أقر فوكس بأنه لم يفصل بين أنشطته

الشخصية والحكومية عبر عمله مع آدم فيريتي

وفي بيان لوزارة الدفاع البريطانية
قالت إن وزير الدفاع
ليام فوكس استقال أمس (الجمعة) بسبب

الجدل

الذي أثير حول علاقته الوثيقة
برجل أعمال له مصالح تتصل بشئون الدفاع

وتسببت سلسلة من القصص الإخبارية

بشأن فوكس وصديقه المقرب

آدم فيريتي الذي كان رفيقه في السكن

والتقى به مراراً وكان يُعرِّف نفسه

على غير الحقيقة بأنه مستشاره

في تآكل مصداقية وزير الدفاع
قبل تحقيق في الأمر
من المقرر أن تُنشر نتائجه خلال أيام
من هو ليام فوكس

من مواليد سبتمبر العام 1961، في اسكتلندا

سياسي ينتمي إلى حزب المحافظين البريطاني

درس الطب في جامعة غلاسغو
وتخرج في العام 1983

عمل طبيباً في صفوف الجيش
- عضو البرلمان البريطاني منذ العام 1992
سكرتير خاص لوزير الداخلية
آنذاك مايكل هوارد 1993
مفوض في الخزانة 1995
وكيل في وزارة الخارجية
لشئون الكومنولث
(1996 - 1997)

ساهم في العام 1996
في التوصل لاتفاقية سلام في
سريلانكا لإنهاء الحرب العرقية فيها

وزير الصحة في حكومة الظل
وهي حكومة غير تنفيذية
يشكلها حزب غير مشارك في الحكومة
(1999 - 2003)

رئيس تنفيذي في حزب المحافظين
(2003 - 2005)

وزير الخارجية في حكومة الظل 2005

- وزير الدفاع في حكومة الظل
(2005 - 2010)

2010 وزير الدفاع البريطاني مـايو
ضمن الحكومة الائتلافية
التي شكلها حزب المحافظين
مع حزب الديمقراطيين الأحرار
في أول حكومة ائتلافية
في بريطانيا منذ العام 1945

وفي 10 أكتوبر 2011
مثل فوكس أمام البرلمان البريطاني
ليرد على تساؤلات كثيرة تخص صلته
برجل الأعمال آدم فيريتي
صديقه وشريكه السابق في السكن
ورغم أن فيريتي لم يشغل
أي منصب في وزارة الدفاع
فإنه كان يرافق الوزير فوكس
في بعض زياراته الخارجية
ووزع بطاقات تعارف تشير إلى أنه
مستشار لوزير الدفاع
الأمر الذي أثار فضيحة
سياسية كبيرة في بريطانيا
قال فوكس متحدثاً أمام البرلمانيين
إنه ليست هناك
أية مبررات للاشتباه
في أنه كان يقدم دعماً
إلى تجارة صديقه في مجال الأسلحة
وأنه لم تربطه في السنوات
الأخيرة صلات تجارية بصديقه
********
*****
***
ليـــــام فوكس
بورترية

::::::
المســــــــــــــــــــــئولون
ليسوا بالأنبياء ولا بالأولياء
هم بشر مثلنا يخطئون ويصيبون
فأذا اصابوا مدحناهم وإذا أخطاؤا حسابناهم
فشكــروا لنا مدحهم وعرفوا اخطأئهم
فأصلحوا أن استطاعوا أو استقالوا
وخلوا السبيل لغيرهم أصلح منهم
يتولى زمـــــــــام الأمــــــــور

Friday, October 14, 2011

.................لـو كنـت المشــــــير........

0 comments


أولا
لو كنت المشير
سأقدم وعدا قاطعا
من المجلس الأعلى للقوات المسلحة
بأن جميع أجور العاملين بالدولة
ستكون موضع نظر المجلس والحكومة
خلال ثلاثة أشهر على أن يعود الجميع
إلى العمل لحين تدبير الموارد اللازمة
. ولأعلنت صراحة أن أقصى مرتب
أو أجر للعاملين فى المجال الحكومى
بدءا من رئيس الجمهورية لن يزيد
على 35 ألف جنيه
وأن أقل مرتب لن يكون أقل من ألف جنيه
خلال ثلاثة أشهر من تاريخه.
وسيرتبط بذلك مباشرة الإعلان الصريح
عن رواتب كل المسئولين بالدولة

ثانيا
لو كنت المشير
لأعلنت مراجعة واضحة وسريعة
لملفات كل المقبوض عليهم
فى قضايا سياسية أو بسبب آرائهم
حتى يتم العفو عنهم فى أقرب وقت
وأن أعد ألا يستخدم القضاء
العسكرى ضد أى مدنى
إلا إذا كان قاطع طريق أو هاربا من السجن
ومن هم دون ذلك فالقضاء المدنى أولى بهم

ثالثا
لو كنت المشير
لأوضحت أن قرار
فصل انتخابات
مجلس الشعب عن مجلس الشورى
وقرار السماح بأن يكون
على رأس القائمة فئات
وقرار أن تكون الانتخابات
بثلثين للقائمة وثلث للفردى
وأى قرار آخر يرتبط
بشكل الانتخابات أو طريقة تنظيمها
لم يكن ولن يكون لأى أهداف
حزبية تقربا لأحد أو ضد أحد

رابعا
لو كنت المشير
لأعلنت أن علينا أن نأخذ إجراءات استثنائية
لمواجهة المشاكل التى عادة ما
نراها فى أى انتخابات مصرية
ولجعلت بطاقات الانتخاب
مسلسلة أى لها رقم مسلسل
حتى نعرف بأى أخطاء
فى توزيع البطاقات الانتخابية
أو عمليات تزوير محتلمة
ولو كنت المشير لطلبت صراحة
بأن نحل مشكلة الشعارات الدينية
بأن اعتماد عدد محدد ومحدود سلفا
من الآيات القرآنية أو المسيحية
التى هى أقرب فى ثقافة المصريين إلى أقوال
سيارة مثل
«إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت»
أو
«وما توفيقى إلا بالله»
أو
«الله محبة»
ويكون هناك تجريم واضح
لاستخدام أى آيات أخرى غير المعتمدة

خامسا
لو كنت المشير
لأعلنت بوضوح
أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة
قد التزم بأن يسلم البلاد
إلى حكومة منتخبة ديمقراطيا
وبدستور يلتزم بالقيم العظيمة
التى قامت من أجلها ثورتنا المجيدة
مثل الحرية والديمقراطية
والعدالة الاجتماعية
والمواطنة والمساواة التامة
للجميع أمام القانون
واحترام حقوق الإنسان ومدنية الدولة
حتى لا يكون هناك حكم عسكرى

أو حكم لمن قد يدعى عصمة دينية
وعليه فنحن سنترك السلطة
فور إقرار الدستور
وإجراء الانتخابات الرئاسية
وبما أن هذه الأخيرة
تتوقف على إقرار الدستور أولا
فأنا أهيب باللجنة التأسيسية للدستور
أن تسرع من إنهاء عملها
وستقوم القوات المسلحة بتوفير
إقامة كاملة لأعضاء
هذه اللجنة فى مكان ملائم
حتى تنتهى من أعمالها
خلال أسرع وقت ممكن
حتى نتم التحول الديمقراطى
المنشود بالسرعة الملائمة

سادسا
لو كنت المشير
لأكدت على أن استقرار مناخ الاستثمار
هو من أهم أولوياتها لما له من مساهمة
فى توظيف الاستثمارات المحلية
وجذب الاستثمارات الأجنبية
وخلق فرص عمل ينعكس بالضرورة
إيجابا على الاستقرار السياسى والأمنى
وفى هذا الإطار فإن التزام الحكومة
بالتعهدات السابقة بكل أنواعها هو
ضرورة حتمية لتحقيق هدف الاستقرار
ومع التزامنا التام وتقديرنا الشديد
لأحكام القضاء الأخيرة التى صدرت
عن قضاء مصر الشامخ
فإن الحكومة ستنفذ فقط
الأحكام النهائية
بعد استنفاد كل درجات التقاضى
وطرق التعويض والتفاوض
وآليات فض المنازعات المختلفة
وسيكون التعامل مع الحالات
موضع التقاضى على أساس حالة بحالة
وبما لا يتعارض مع سياسة الحكومة الثابتة
من تشجيع الاستثمار المحلى والأجنبى
واحترام الدولة لدور القطاع الخاص
فى تحقيق التنمية ورفع معدلات التشغيل

سابعا
لو كنت المشير
لأعلنت صراحة أننى سأتنازل
عن جزء كبير من راتبى تبرعا منى
لمن هو أولى به منى
فهو فضل مال عندى
وفقراء المصريين أولى به
والهدف أن يعرف الجميع
أن الشمس حين تشرق
فستشرق على الجميع
وحين تغيب فستغيب على الجميع
أو هذا ما ينبغى أن يكون

معتز بالله عبد الفتاح
الشروق27-9-2011

Thursday, October 13, 2011

...........مروان البرغوثى



قلبى عليك
على أهلك واحبابك
من كانوا يتمنون مثل هذه اللحظة
ليروك قادما اليهم بعد طول غياب
ولكن للأسف استُبعدت بـقســوة

Wednesday, October 12, 2011

........... وأحــنا حــــــــــــــرانيــــن.......

16 comments

يــــــــارب
الناس صيفّوا واحنا حرانين
الناس خريفّوا واحنا حرانين
الناس شتّـوا وأحنا حرانين
الناس ربيعّوا واحنا حرانين
يـــــــــــارب
افرجها علينا يارب
رطب ليلنا شوية يارب
لطف نهارنا شوية يارب
قلل فاتورة كهربتنا شوية يارب
يــــــــــارب
أنى اسألك رضاك والجنة
وأعوذ بك من سخطك والنار

Friday, October 7, 2011

الحدود المصرية ـ الإسرائيلية‏..‏ مخاطر وحسابات

0 comments




تباينت ردود أفعال إسرائيل وقادتها
تجاه ما حدث أخيرا علي الحدود
واستشهاد ضابط وأربعة جنود مصريين
برصاص الجيش الإسرائيلي
عند العلامة الدولية‏79‏
ففي حين حاول وزيرالدفاع
إيهود باراك تلطيف الأجواء بالاعتذارالشفوي

عما حدث وتصريحه بأن اتفاق السلام
بين مصر وإسرائيل له أهمية استراتيجية كبيرة
لاستقرار الشرق الأوسط,
فإن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو
طلب من وزرائه عدم الادلاء بأي أحاديث
لوسائل الإعلام حول العلاقات المصرية الإسرائيلية
وما وقع علي الحدود خشية أن يؤدي ذلك
إلي زيادة التوتر مع مصر,
أما الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز
فقد أعرب عن أسفه لمقتل
رجال الشرطة المصريين



أما علي الجانب الإعلامي
فقد علقت سميدار بيري محررة الشؤون العربية
بصحيفة يديعوت أحرونوت علي
ما حدث بقولها

ان السلام مع مصر
أهم من أي جدل
فواجبنا أن نحافظ عليه بأسناننا
وألا نستخف به

أكان أحد ما عندنا يلوم رئيس الحكومة

لو أنه أجري مكالمة هاتفية مع القاهرة؟


ان لم ننتهز الفرصة أصبح الامر معقدا ومقلقا

فقد طلبوا أولا تحقيقا واعتذارا معلنا,

ويضيفون الآن تعويضا ماليا لعائلات الضحايا

ويذكروننا في الوقت نفسه بما يحدث
في تحقيق قتل أسري الحرب في سيناء

ويقولون وعدتمونا باجراء حساب
ومصر لا تنوي التخلي عن حقوقها
ما زال من غير المتأخر اجراء مكالمة هاتفية
فأسهل وأجدي ان توضع جانبا جميع الحسابات
وأن ينظر الي الأمام
اذا كان شخص ما قد اخطأ
واذا كان الجنود المصريون
قد قتلوا في عاصفة المطاردة
فيجب ان تظهر الصورة الكاملة
لا صورة الجانب الاسرائيلي فقط
ينبغي الاعتراف بالخطأ والاحترام
وعدم التهديد والبحث عن طرق تعاون
والكف عن الركل
صحيفة هاآرتس
قالت ان ملابسات العملية
التي أحدثت التصعيد
في العلاقات بين اسرائيل ومصر
وحطمت وقف النار بين اسرائيل وحماس
يجب ان تدرس جيدا: فهل كان هناك انذار كاف؟
هل أعد الجيش الاسرائيلي نفسه له؟
كيف قتل الجنود المصريون؟
وهذه بعض التساؤلات التي تحتاج إلي إجابات واضحة

القتلي الاسرائيليون والمصريون

ليسوا الضحايا الوحيدين لهذه العملية

فالعلاقات الهشة بين اسرائيل ومصر
تقف الان امام اختبار عسير
.

اسرائيل تدعي بأن النظام العسكري الجديد
ليس ملتزما بما فيه الكفاية بالحفاظ علي الامن
ولا يسيطر علي سيناء مثلما سيطر سلفه.








الجدار الحدودي

اما مصر من جهتها فتتهم اسرائيل
بقتل جنودها وبالاستخفاف بقدراتها
هذه اتهامات تفترض معالجة فورية
لانها تثير أزمة خطيرة بين الطرفين
نتائجها الفورية هي القرار المصري
باعادة السفير المصري الي القاهرة
القرار الذي تراجعت عنه وتواصلها من شأنه
أن يكون المساس باتفاقيات السلام
يجب علينا الاعتراف ان السيطرة في سيناء
حتي في عهد مبارك لم تكن كاملة

العمليات المأساوية في شواطيء سيناء

الانفاق التي اعدت بين غزة وسيناء
العمليات ضد مؤسسات الحكم المصري
من قبل البدو المستائين وتطور بنية تحتية
لمنظمات اسلامية متطرفة
كل هذا لم يبدأ في عهد النظام الجديد

الحكم المصري العسكري
ورث واقعا صعبا في سيناء
وهو يبدي تصميما علي تغييره
هذا النظام ملتزم بالامن في سيناء
ليس كجميل يسديه لاسرائيل
بل بانه يعترف بتهديد تلك المنظمات ومساعديها البدو
وقد أعلن قادته ايضا عن تمسكهم
والتزامهم باتفاق السلام والاتفاقات التجارية مع اسرائيل
هذا هو النظام الذي يؤكد تصميمه
علي مكافحة منظمات الارهاب في سيناء
والذي ينبغي لاسرائيل أن تواصل التعاون معه
وعليها أن تري فيه حليفا في ذات الاهداف,
وتضيف الصحيفة انه لن يخرج أي خير
من توجيه الاتهام الي مصر
عندما تكون اسرائيل نفسها
لم تبذل كل ما في وسعها كي تمنع العملية
مصر ليست خلية ارهابية
بل هي جار وشريك في التهديد
حذار علي اسرائيل ان تتمسك
مرة اخري بالألاعيب حيال مصر
والتي ستخدم جيدا من يعارض اتفاقيات السلام معها
ان السلام مع مصر العمود الفقري في الامن الاسرائيلي
منذ ثلاثة عقود ليست هناك حرب بين مصر واسرائيل
لا توجد اعمال عدائية
ولكن يوجد عداء
وتوجد اعمال تنفذ بلا عراقيل
من الاراضي السيادية لمصر






أكبر الخاسرين هي الاراضي الفاصلة في سيناء

وتضيف الصحيفة انه حينما كانت اسرائيل
تسيطر علي حدود غزة- مصر
فقد ساد قدر معقول من الامن
في الحدود الجنوبية بين رفح وايلات
الخطأ الجسيم لاريئيل شارون
الذي أضاف الي إخلاء المستوطنات من قطاع غزة
ترك محور فيلادلفيا ايضا
وأعقب ذلك سيطرة حماس علي غزة
أما الخبير العسكري إسرائيل زيف فقد كتب
في صحيفة معاريف يقول ان العملية الدموية
في الطريق الي ايلات هي بمثابة
جرس إنذار للتغيير الجوهري الذي يجري
في الحدود الجنوبية
حقيقة أن قوة كبيرة من المخربين استعدت
تحركت وتمتعت بحرية عمل في سيناء
علي مدي زمن طويل لا تدل فقط
علي ضعف سيطرة الجيش المصري في سيناء
بل علي تغيير استراتيجي في المنطقة
حماس هي الرابح الاكبر من التفكك المصري
ولم تكن قبل نصف سنة لتخاطر
فتسمح لنفسها بالسماح بمثل هذا الهجوم
وهناك حقيقة واحدة من المجدي لنا أن نعترف بها
: لجان المقاومة هي مثابة شركة فرعية لحماس
اللجان الشعبية مثل باقي المنظمات في القطاع
هي بلا ريب تحت سيطرة حماس ومسئوليتها
تنفيذ العملية واستخدام سيناء
كقاعدة يشير الي أن حماس تلاحظ
الفراغ الأمني هناك وتعتبره فرصة لتوسيع
ساحة القتال حيال اسرائيل لتشمل شبه جزيرة سيناء
في ظل الفهم بان القيادة العسكرية في مصر
وزيادة قوة الجماعات المتطرفة هناك
لن يشكل عائقا امام خطوة
تحويل سيناء الي لبنان ثان






حدود مصر الشرقية

مثل هذا التغيير سيشكل انجازا استراتيجيا
في تحطيم الطوق الخانق علي القطاع
وخلق مجال عمل جديد له.ا
لفوائد التي ستنتزعها حماس
من مثل هذه الخطوة كثيرة.
فسيناء تشكل جبهة داخلية لوجستية,
محور تسلح وظهور استراتيجي لحماس في القطاع
اضافة الي ذلك, فان فتح جبهة
علي بطن طرية في دفاع الجيش الاسرائيلي في الجنوب
ـ حدود طويلة ومنفلتة مع انتشار هزيل نسبيا للقوات ـ
سيعيد لها بعد المفاجأة في الهجوم
في مناطق واماكن غير مرتقبة.
مثل هذه العمليات ستحرم الجيش الاسرائيلي
من قدرة المطاردة لمنفذي العمليات في عمق سيناء
وذلك لان هذه ستكون خرقا لاتفاقات السلام
بل يمكنها أن تفسر كاستفزاز للحرب..
وأخيرا تحاول حماس بناء معادلة جديدة
عملية من سيناء لا يفترض ان تؤدي الي
رد فعل اسرائيلي في القطاع
ولهذا فهجوم الجيش الاسرائيلي علي غزة
سيبرر اطلاق الصواريخ من القطاع
الي الاراضي الاسرائيلية
لكن من أين تنبع ثقة حماس
بتنفيذ مثل هذه العملية التي كانت تؤدي في السابق
بحاكم اسرائيل لان يجن جنونه؟
في تقدير المخاطر لا تري حماس
ان اسرائيل ستعيد احتلال القطاع

=============
تقرير إخباري‏:‏ عادل شهبون
جريدة الأهرام المصريـــة
2011أغسطـــ24ـــس

Thursday, October 6, 2011

..........نصر أكتــــــوبر

12 comments

نصر أكتوير

سنـــــــــــــ1973ـــــــــــــة





ناس كتير لما سمعت البيان دا صدقته
ونـاس كتير سمـعته وكــذبته
من اللى أتعودته
على كذب
شافته
وعاشته
لكن الحمد لله
المرة دى الكلام كان صحيـح
والقول بقى فعل وعمل ونصر كمان

Wednesday, October 5, 2011

...جناب المدير الغالى ..العالى ابن العالى...





من كام يوم كدا


وعلى صباحة ربنا



زارنا مدير فرعنا المحترم


اللى مكتبه ب الهرم


الساعة تمانية بالثانية


وقف على الناصية التانية


يراقب الدخول والخروج


والبشر زى الموج


ودخل جنابه وزار العيادة



وكما هى العادة




طلع فوق ونزل تحت


وراح يمين وجه وشمال



ولقى كل شى عال العال

مالقى شى يتكلم عنه


لكن لازمن يبين فنه


ويسيب اثر زيارته الهنية


وطلعته البهية


والا يتقال ما له اثر


ولا كأنه حضر


فكر وفكر وفكر


واتشال واتحط


وقالك لازمن الظبط والربط


وقالك الهرجلة دى ماتنفعنيش


والكلام ده عندى مايمشيش


الكل بيدخل من باب واحد !


لأ كده مش نظام


لأكده مش تمام

العيانين من الباب الادمانى


والموظفين من الباب الورانى


وعنها طبعا بقينا ندخل من الباب الخلفى


اللى ب الشارع الخلفى


سرداب عتمة وطويل

تدخله كأنك بقلب الليل


وصاروا يندهوا بالميكرفون

بالويل والثبور


وعظائم الامور


لمن يعصى الاوامر


يبقى مستغنى عن نفسه



وعن نص حوافزه!


وعنها ياسادة ياكرام


ومن يومها


للأن


لجان رايحة


ولجان جايه


تشوف وتتأكد


من امر المدير المتحدد


ممنوع الدخول للموظفين !


الدخول فقط للعيانين !


وحسبنا الله ونعم الوكيل


*

*

*

*

*


شيئين او ثلاثة

اريد اضيفهم



هذا امر حقيقى حدث بالفعل



مدير الفرع زارنا فعلا


وامر بكل الكلام اللى فات ده


والمشكلة دلوقتى


ان ساعة الحضور والانصراف


للتوقيع فى الكارت


(وخلى موضوع الكارت ده على جنب نخصص له تدوينة لوحده!)


موجودة بالدور الاول


مش بجانب الباب الخلفى


ولازم تمشى المسافة دى


وممكن جدا


تيجى بالميعاد فعلا بس تمضى تأخير برضه


نتيجة للطلوع والنزول


والممر العتمة اللى قلتلك عليه


وأقول ايه


ادى اخرة العلم والتعلم والتعليم


وحسبنا الله ونعم الوكيل



===========
الموضوع قديم

من مدونتى الاولانية

صعبان على حالنا

نمبر ون

بس

والله

ما راح عليه الزمان

ولا جه وكل شوية يجيلنا


تفتيش ومفتش ويطلع

لنا بفرمان سلطانى

هيلمونى عجب


زى فرمان الاستاذ

اللى فات دا