Tuesday, January 25, 2011

..ممكن أقول رأيى؟....

انا لى رأى
ممكن أقوله؟
رأيى أن
أرضنا ونيلنا وبيئتنا
فرضت علينا شخصية وطبيعة
معينة:طبيعة طيبة صبورة راضية
بما يجود به الزمان ومتقبلة ما تأتى به
الأيام بصبر غريب ودائما
التغير يأتى من خارجنا
(بمعنى ليس منا كشعب)
طبيعتنا صبورة وغير ثورية
ياتى الحل دائماً من الله ثم من الأخريين
ولا نثور الأ فى أشد وأندر الأوقات
وبنفس الوقت طبيعتنا دى هى من
أبقتنا على مدى التاريخ ولم ننقرض
مثل باقى الشعوب القديمة حولنا بالرغم
من إستعمار كتير وطويل مر علينا

وبالعكس(مصّرنا)كثير
من مستعمرينا بطباعنا
وعادتنا وتقاليدنا
حيختلف معايا ناس
وحيتفق معايا ناس
بس دا رأيي
.
.
.
.
.
.
.
.
ووووبس خلاص
:::::
:::
:

16 comments:

norahaty said...

كما قلت
هـــذا رأيى
والله أعلى وأعلم

صيدلانيه طالعه نازله said...

تخيلى يا دكتور اما فكرت فى كلامك لقيته منطقى جدا و سليم

حضرتك كمان قلتى بنثور فى اشد و اندر الاوقات

جايز تكون الفتره دى هى الاشد و الاندر

دعواتك بقى وقولى يارب

norahaty said...

صيدلانية طـالعة نازلة
يارب يارب يارب
بقولها من قلبى
مش للثورة
من أجل الثورة
ولكن للثورة من أجل
التغير للأفـضل والأفضل فقط.

Ramy said...

على رأى الدكتورة علا

ممكن تكون هى دى

أشد و أندر الأوقات

ربنا يسترها

الشاب الصح said...

اكيد احنا مش شعب ثورى لكن كفـــــــــايه تعبنا خلاص لازم نهايه للظلم و الاستبداد

norahaty said...

Ramy
يارب يارامى
يسترها الأن وكل وقت

norahaty said...

الشاب الصح
الظلم لابد له
من نهاية عن عاجلاً
او آجــلاً باذن الله

لـــولا وزهـــراء said...

طبيعتنا دى هى من
أبقتنا على مدى التاريخ ولم ننقرض
" ههههه ياعني احنا اكتر شعب مُعمر ... حتى في الحكم مبنسبش الكرسي ابداااااا الا على جثتنا "
لولا

إبن النيل said...

بسم الله الرحمن الرحيم
مصر
مصر
مصر
تحيا مصر
المهم والاهم والابقي هي
مصر ياريتني كنت موجود فيك اليوم يامصر
ربنا يحفظ مصر للمصريين
وربنا يحفظ المصريين الشرفاااااااااء بس ليك يامصر
دمتي وكل المصريين ياااااااااارب بخير

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد said...

ربنا يحفظ لنا بلدنا مصر

إنتى كلامك مضبوط زى عهدنا بيكى

ربنا يحمى بلدنا و يحميكى

تحياتى

momken said...

انا متفق معك يا دكتور
ولكن اعتقد ما نحن فيه ليس طيبه
ولكنه حلم وطوله بال
او طوله بال وحلم

ويجب ان يتق كل عاقل ثوره الحليم
وغضب الحليم
وصحوة الحليم

فمن هز الدنيا ى اكتوبر ثلاثه وسبعون كان ذلك الحليم
الذى تحول الى مارد قهر اسطوره وامكانات لا تقهر

ذلك المارد وتلك الروح لم تكن روح سلطه ولكن روح شعب
فالشرطه رغم غبائها شعب
والجيش بكل قيمه وادابه شعب
اما السلطه فقد عزلت نسها عن نبض هذا الشعب
التغير قادم لا محاله بروح ذلك الحليم الذى غضب

تحياتى

Anonymous said...

السلام عليكم:
كل ما يحدث سواء في تونس أو في مصر أو في لبنان أو في الجزائر، و السودان، انما هو تطبيق لنظريتي (الفوضي الخلاقة) و (الشرق الأوسط الجديد)-التقسيم الثاني للدول العربية بعد تقسيم (سايكس بيكو)في بداية القرن الماضي،والتي خططت لهما الولايات المتحدة منذ عدة سنوات، و لكنها بالطبع فوضي في اطار السيطرة الأمريكية و الاسرائيلية، فليس المهم أن تكون الأنظمة مستبدة أو شبه ديمقراطية، و ليس المهم أن تتغير الأشكال و الأسماء الحالية لتأتي أسماء و أشكال جديدة، و ليس المهم ان تحسنت الأحوال المعيشية بعدها أو ازدادت سوءا.
لكن الخطوط الحمراء واضحة للجميع و لا يجب علي أحد أن يتعداها،
غير مسموح بثورات اسلامية، و غير مسموح بتطبيق قوانين الشريعة الاسلامية.
الحفاظ علي المكتسبات الاسرائيلية علي حساب مصر و أن تظل اسرائيل فوق الجميع.
تنفيذ أجندة حقوق الانسان بكل بنودها التي يخالف معظمها ما جاءت به الشريعة الاسلامية.
الحصول علي رضا الولايات المتحدة، و ان ظهر العكس لفترة حتي تستتب الأمور.
قد يكون الخاسر الأكبر في الثورة المصرية هم الاخوان المسلمون الذين دفعوا بالآلاف الي الشوارع أمس مما جعل المواطنون العاديون يتحمسون ليصبح المتظاهرين بالآلاف بعدما كانوا بالعشرات و المئات، و هم فقط يكررون ما فعلوه مع عبد الناصر بحيث أطلقوا الشرارات الأولي لما حدث في يوليو عام 52 ثم تخلص منهم و أقصاهم تماما عن الحكم، و اليوم لن يتخلص منهم و من أي شكل لأشكال الاسلام القادم الجديد لحكم مصر، بل أن الدعوة لتطبيق الشريعة الاسلامية أصبحت منبوذة من العالم كله، و للأسف من جماهير عريضة في جميع الدول العربية بعد قضاء عشرات السنين من تشويه العقول، من التوقف عن تطبيق الحدود الي الاختلاف حول ثوابت الدين الي الدعوة الي ابعاد الدين عن كل شيء عن السياسة و القانون و الاقتصاد و الأخلاق و الرياضة و المجتمع و كل شيء تقريبا.
في الوقت الذي نري فيه اليهود متمسكين بدينهم و أقاموا دولة كاملة علي أساس ديني، و دولة مثل ايران (الدولة الوحيدة التي تطبق الشريعة الاسلامية) تقاوم حصار شامل عليها منذ 30 عاما و تحقق تقدم علمي و تكنولوجي و عسكري يفوق ما لدي الدول العربية.
و في الوقت الذي يقول فيه (بوش) أنه كان يستلهم قراراته من كتابه المقدس، و يعترف فيه (بلير) بأنه كان يراجع أجزاء من الانجيل قبل أن يتخذ أي قرار هام، نري ثوراتنا يتباهي من يقومون بها بأنهم أبعد ما تكون عن الدين و انما هي للمطالبة بأشياء أخري، و كان تطبيق الدين بشكل صحيح لن يؤدي بالضرورة الي كل ما فيه خير للبشر. و كأن المناداة بتطبيق الشريعة الاسلامية في قوانينا أصبحت سبة.
عندما أجد أشخاصا مثل البرادعي و علاء الأسواني و ابراهيم عيسي و بلال فضل و خالد أبو النجا هم من يقودون الثورة، أعرف بما لا يدع مجالا للشك بأن الاختلاف لن يكون كبيرا بين العصرين، علي الأقل من الناحية الدينية.
أعرف أن الخلاص من حاكم مسبد شيئا جيدا و لكن الخلاص من بعض وكلاء الاحتلال و الذين أصبحوا كروتا محروقة، لا يعني الخلاص من المحتلين الذين يتحكمون في كل شيء فقط لأنهم يمتلكون القوة و العلم، و يسيرون من هم أضعف منهم تماما كما يريدون، فقط لأنهم يملكون العلم، و القوة، و منذ بداية التاريخ فان الأمم التي كانت تمتلك تلك الأدوات هي التي تحكم من هم أضعف منها و تغير كل شيء لديهم ليتواكبوا معهم بداية من الملابس و انتهاءا بالأفكار و المعتقدات.
حازم

TIMMY !! said...

و الله ما أنا عارف أقول إيه يا دكتورة نور
الواحد جاله حالة إحباط من كل حاجة في الدنيا
و ما بقتش فارقة معاه في أي حاجة

موديل said...

تخيلي انا كان املي منعدم في الثورة لدرجة اني كتبت نص اسمه انهزامية حتى تمنيت ان الساهر يغنيه




إنهزامية

إنهزامية محبوبتي
تحترف المجون
تعشق في ثورة
تكره في سكون
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. لا تحنث قسم السكينة
تتوارى خلف الظل
شاردة مستكينة
أغاضبها لأعوام
تنطرني باكية حزينة
أهادنها .. في ثوان
تبدي إبتسامة مجهدة أليمة
إنهزامبة ..

إنهزامية محبوبتي .. مشكلة عضال
أخدعها ، أظلمها، أهزمها
تمجد فن الإنكسار
أهجرها.. أزجرها .. أعصرها
أهدد بالإنفصال
تتوسل .. تستجدي.. تستعطف ..
ثم .. تعاود الإتصال!

إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. سليلة قيود و سجون
لا تهاجم ، لا تدافع
عشقها .. عزف لا يثير الشجون
لا تشاكس .. لا تجاهر
تفتقر لحلو سكاكر الجنون

إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. كطالبة نظامية
ما ضرها لو تعشق بإرتجالية؟
بمكر أنثوي
بمرح شبابي
بعفوية طفولية
لكنها أبداً .. إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. ذات ملامح رمادية
لا شيطانية هي و لا هي ملائكية
تعفو .. و ينقصها العفوية
ترضى .. ليتها ثورية
عابسة .. أتكون يوماً عبثية ؟
حورية هي أم تراها أدمية ؟
لست أدري .. لكنها يقيناً
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. كسيف الهزيمة.. بلا حد
كأميرة عربية
وردية الخد
وثيرة اليد
ممشوقة القد
لكن.. ليت لها في الأخذ و الرد
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. شبه مستحيلة
ثرية أصيلة .. لكن لا سلطان لها و لا حيلة
سكرها زائد .. يفسد طعم النرجيلة
أقصيها أدنيها .. أستخدم كل وسيلة
فتدعوني أتخذها.. سيان حليلة أو خليلة
كونها .. إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. أيلولية الأقدار
أداعبها بالعصا .. أسايسها بالنار
تمطرني بالقبل
تهديني أكاليل الغار
أطؤها بقدمي .. أشد الوثاق
أسيل دماً .. أضيق الخناق
تضعني على عرشها
تمعن في العناق
تبكي .. تصرخ
لا أطيق فراق
إنهزامية.. بلهاء حلوة المذاق

إنهزامية محبوبتي .. سريالية الحضور
شرقية الملامح
غربية العطور
منوعة الهيئة
كخلطة عود
مجهولة الجذور
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. تناصر بن العم و تخاصم الشقيق
لا هي بالليل تنام و لا هي بالصبح تفيق
نهاراً ترتدي ما لا يعيق
و ليلا تضع ما لا يليق
تتشح يوماً بالعباءة
و دهراً تتلون بالمساحيق
تارة تقسم بالتوراة
و أخرى .. بالبيت العتيق

إنهزامية
كجدتي و ابنتي
و خالتي و عمتي
و أسرتي و ضيعتي
و بلدتي و أمتي
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. صالحة لكل العصور
تطير في كل فضاء .. تسبح في شتى البحور
مكبلة أمواجها .. ناعسة لا تثور
كسجينة مسكينة منسية
سفنها تشرع من إيلات لتصب في طبرية
شريعتها تسمح لإنسي أن يتغشى جنية
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. غير سوية
أبية .. و ترضى بالدونية
بطلة.. تلعب أدوار ثانوية
طبيبة.. و تعامل جسدها بعشوائية
حرة.. لكن سيان لديها زواج شرعي
أو بورقة عرفية
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي ..
صبرها أشد مني كاظمية
ليلها أطول مني ساهرية
فجرها لم يشرق منذ غروب الأيوبية
رحمها إتسع لتلقيحات صناعية
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. صامدة، ليتها صدامية
آثامها شارونية
توبتها غامدية
تصافح أبناؤها بمشاعر عدم الإنحياز
و مع الأغيار .. حاتمية هي بإمتياز
إنهزامية

إنهزامية محبوبتي .. مزاجية هي أم مستنيرة؟
تارة تدعو عربي لطاولة مستديرة
و تارة تراقص يهودي في حانة فقيرة
و تارات.. لا تدعى للوليمة الكبيرة

و تظل إنهزامية
و تظل محبوبتي
حتى تتوافاني المنية


بيتهيالي النص ده ما لوش مكان في مصر اليوم
لاانا لم نعد انهزامين
بل ثوار و افتخر

موديل

صاحبة مدونة
عايزة اخس او


http://back2evans.blogspot.com/

Anonymous said...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته:
أبعث بهذه الرسالة الي كل مسلم مصري يهمه أمر الاسلام و المصريين
من خلال قراءتي المتعمقة في معظم الثورات التي حدثت في العالم، و من خلال اختلاف ما يحدث بمصر الآن عما حدث في تونس و من خلال ما يبدو الآن و من خلال عدم استماع اي طرف للآخر و من خلال انقسام المتظاهرون علي بعضهم و من خلال عدم استماع الكثيرين الي رسالتي، و من خلال تضليل وسائل الاعلام العالمية لملايين المصريين من المتحمسين بدون وعي و بدون قيادة للثورة يثق بها الثوار، و من خلال انتشار ملايين المخربين و الخارجين علي القانون في البلد و سيطرتهم علي شوارع مصر و قتلهم لرجال الشرطة و الحصول علي أسلحتهم.
بدون أي قدر من التشاؤوم او التفاؤل او التحيز لأي فئة.
بقراءة مستفيضة لما حدث و يحدث و المتوقع حدوثه.
بدون أدني مبالغة أو تهويل.
ان استمر الوضع الحالي كما هو في مصر لعدة أيام أخري فان المتوقع حدوث التالي.
يتبع
مواطن مصري

Anonymous said...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته:
فوضي عارمة تهز كل ارجاء مصر و نقص شديد في الغذاء و سلب و نهب و قتل الأبرياء للحصول علي الطعام
خروج عشرات الملايين من أبناء مصر الي الشوارع و اقتحام كل مكان عام أو خاص و تدميرة و سرقة جميع محتوياته بالكامل لبيع اي شيء للحصول علي الطعام
اختفاء مبارك و كل من حوله و عدم قدرة اي شخص في السيطرة علي الأمور، و مواجهة القوات المسلحة المصرية و الاستيلاء علي أسلحة و مصفحات الجنود و قتلهم و حرب بين الجميع للسيطرة علي اي شيء و انقسام داخل صفوف الجيش و فقدان السيطرة تماماو انتشار العصابات المسلحة في كل مكان للحصول علي أي شيء تحت قوة السلاح الذين حصلوا عليه من رجال الشرطة و الجيش.
قتلي بمئات الآلاف و جرحي بالملايين، و موت الآلاف جوعا.
احتلال الجيش الاسرائيلي لسيناء لتأمين خطوط الغاز الاسرائيلية في ظل غياب تام للجيش المصري الذي يمنعه من التواجد في سيناء نظرا لاتفاقية كامب ديفيد.
عودة مصر الي عصور ما قبل التاريخ و القتل يحدث من أجل الحصول علي كسرة خبز أو ثمرة، و عصابات منظمة تمتلك سلاح و ذخيرة و تسيطر علي أحياء بأكملها.
ضياع مصر بالكامل و سيادة شريعة الغاب و تحولها الي صومال جديدة، و اجتماعات مـاخرة لمجلس الأمن لمحاولة ارسال جنود دولية للسيطرة علي الأوضاع في مصر، و محاولة ارسال طائرات تحمل الغذاء للمواطنين الأبرياء.
كل ما سبق هو ما قد يحدث علي المدي القريب (أيام).
بكيت كثيرا كثيرا علي ما آلت اليه الأحداث في مصر حتي الآن، و عودتها عشرات السنين الي الخلف فقط في خلال سبعة أيام، لست مع مبارك أو مع المتظاهرين و لكنني فقط مع المصريين الأبرياء الذين لم يشاركو في الفتنة الحالية و الذين قتلو و سيقتلون اذا استمر الوضع الحالي في مصر كذلك لبضعة أيام قادمة.
أقول للجميع يكفي ما حدث من خراب حتي الآن، فما حدث حتي تلك اللحظة يمكن تعويضه خلال بضعة سنوات قادمة لرجوع مصر علي الأقل (في أفضل الظروف) الي ماكنت عليه قبل سبعة أيام، أما ما سوف قد يحدث في ظل استمرار الأوضاع هكذا فلن يعيد مصر الي ما كانت عليه من استقرار حتي بعد عشرات السنين.
علي المدي البعيد (شهور و سنوات) يحدث التالي:
مطالبة سكان سيناء و غزة و مدن القناة بدولة جديدة تحت الانتداب الاسرائيلي
مطالبة سكان النوبة بدولة جديدة.
مطالبة مسيحيو مصر بدولة جديدة مستقلة تحت الانتداب الدولي.
صراعات مسلحة بين الجماعات الاسلامية بعضها ببعض و بين غيرها من الجماعات للسيطرة علي حكم الجزء الشمالي في مصر.
كنت أريد أن ارسل تلك الرسالة الي كل من يهمه أمر مصر و نشرها بين الجميع، غير انني لا أجد أن احد سيسمع و ان استمع البعض و تفهم نتيجة ما يمكن ان تؤول اليه الأحداث و اقتنع بذلك، فلن يستمع الآخرون فقد حدثت الفتنة، و لا أجد أحدا يريد أن يطفئها و كل مقتنع برأيه تماما و لا أحد مستعد للتراجع، و لن يكون بمقدور أحد التراجع أو التقدم او فعل اي شيء غير لنجاة بحياته و حياة زوية و بعض ما تبقي من ممتلكاته ان تمكن من ذلك.
كنت أتمني ان يتراجع أي طرف عن موقفه و يفكر قليلا بهدوء و روية ليتجنب الأبرياء في مصر مزيدا من الخسائر في الممتلكات و الاستقرار و الأمن و الأرواح، و لكنني لا أجد من يريد ان يفعل ذلك.
عزائي لجميع من تم تلهم و من سوف يتم قتلهم من الأبرياء بأن من مات دون ماله و عرضه شهيد
اللهم قد بلغت. اللهم فاشهد
مواطن مصري

Post a Comment

قول ولا تجرحـش